fbpx
حوادث

انتحار نزيل بمستشفى الصويرة

انتحر نزيل بالمصحة العقلية التابعة للمستشفى الإقليمي محمد بن عبد الله بالصويرة، صباح السبت الماضي، شنقا.
وذكرت المصادر أن الهالك وهو شاب في مقتبل العمر، عمد إلى لف عنقه بحبل من القماش صنعه من أغطية الأسرّة، بعد أن اختبأ في مرحاض، وشده إلى السقف ليشنق نفسه.
وأضافت المصادر أن نزلاء الجناح انتبهوا إلى الأمر، ما جعلهم يصرخون ويمتلئ الفضاء صياحا، ليتدخل أفراد الأمن الخاص لاحتواء الوضع، وإنزال الهالك الذي تبين أنه ما زال ينازع الأنفاس الأخيرة. وتابعت المصادر أنه تم نقل النزيل إلى قسم العناية المركزة بغية إنقاذه، إلا أنه فارق الحياة بعد حوالي ساعتين، ليتم نقله إلى مستودع الأموات التابع للمستشفى الإقليمي، قصد إخضاعه لتشريح طبي، فيما فتحت الضابطة القضائية تحقيقا في الموضوع لتحديد أسباب وملابسات الانتحار. وأردفت المصادر أن التحقيقات انصبت على المحيط القريب من الهالك، لمعرفة الدوافع التي يمكن أن تؤدي به إلى الانتحار، فضلا عن تحقيقات أخرى داخل الطاقم الطبي المشرف على نزلاء المصحة العقلية بالمستشفى الإقليمي محمد بن عبد الله، التي تعيش على وقع الاكتظاظ والخصاص في الأطر الطبية، فضلا عن مشاكل أخرى تتعلق بالنظافة وسوء التغذية.
عزيز المجدوب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق