fbpx
الرياضة

“وينرز”: “اضغط على الزناد يا فوزي …”

 

بلاغ ناري للفصيل الودادي ضد لقجع و”غرين بويز” يرد

 

“اضغط على الزناد يا فوزي” … بهذه الكلمات أنهى فصيل “وينرز” المساند للوداد الرياضي، بلاغا ناريا ضد فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم، منتقدا طريقة تدبيره للشأن الكروي في البلاد.

وجاء في بلاغ الفصيل الودادي أن “الجامعة تزكي نظرية أن الحقوق تؤخذ بالتهديد بالثورة والفوضى وتنال بالوعيد بفقدان السيطرة على الجماهير”، متهما رئيس الجامعة بدعم “الغريم” الرجاء على حساب أندية أخرى، “ولو أن دعمه لنهضة بركان مفهوم لأنه ناد مسقط رأسه”.

وهدد “وينرز” ب”النزول للشارع بموكب مهيب، يكون أوله بحي الرياض بالرباط وآخره عالقا وسط زحمة شوارع البيضاء”، مضيفا في البلاغ نفسه، “لا نهدد ولا نتوعد لكن الكل يعلم بأن للوداد فدائيين رجالا يرعونه وأمة تحميه وكأس صبرنا تنتظر قطرة واحدة لتفيض”.

وتطرق الفصيل إلى قضايا مختلفة تؤكد حسب البلاغ، دعم لقجع للرجاء، من بينها توسطه للنادي الأخضر في خلافات بالاتحاد الدولي “فيفا” مع لاعبين سابقين، ناهيك عن الدعم اللوجيستيكي بغية إتمام إنجاز أكاديميته، مستدلا بذلك ب”خرجة إعلامية” أكد فيها رئيس الجامعة أن الفريق الأخضر “يستحق التضحية”، دون الحديث عن باقي فرق البطولة.

ولم ينس البلاغ التطرق لمباراة الدفاع والرجاء التي مازال مصيرها معلقا منذ أكثر من ستة أشهر، إذ ذكر الفصيل الأحمر أن “المباراة محسومة بالقانون”، وأن “القانون الذي لا يسري على الجميع لا يستحق الاحترام، والقاضي الذي يؤثر انتماؤه على أحكامه لا يستحق أن يكون قاضيا”.

وانتشر بلاغ “وينرز” بقوة في مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام القليلة الماضية، إذ عبر وداديون كثر عن استعدادهم لتنظيم مسيرة احتجاجية إلى مقر الجامعة بالرباط.

من جهته، أصدر فصيل “غرين بويز” الرجاوي بلاغا آخر أمس (الاثنين)، أكد فيه أن الفريق الأخضر يتعرض ل”مؤامرة”، من خلال “تسريب وثائق سرية من العصبة”.

وحذر بلاغ “غرين بويز” من إصدار قرار غير إعادة مباراة الدفاع والرجاء، إذ أن “أي قرار غير ذلك سيكون ضربة للوائح المعمول بها”.

 

العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى