fbpx
حوادث

5 حالات انتحار بجهة فاس

نجا أربعيني من الموت بعد تدخل مواطنين لإنقاذ حياته بعدما حاول الانتحار، مساء الأربعاء الماضي، بحي الرصيف بالمدينة القديمة بفاس، في ثاني حالة انتحار في أقل من يوم بالمدينة، بعد انتحار عشريني قبل ساعات من ذلك بعدما شنق نفسه بحبل علقه بسقف منزل عائلته قرب مسجد الداخلة بحي عين هارون بمقاطعة المرينيين.
وتدخلت عناصر الأمن لإقناع الأب لثلاثة أبناء، بالعدول عن الانتحار، قبل أن تنقله لمستشفى ابن الحسن للأمراض العقلية والنفسية للعلاج، فيما قالت المصادر إنه حاول الانتحار لضيق ذات يديه، ما استشف من ترديده عبارة “ولادي كيموتو بالجوع”، في حادث أعاد للأذهان وأحيى آلام انتحار خمسيني بمنزله بحي لابيطة ظهر الخميس.
وبتسجيل الحالتين الجديدتين ارتفع عدد حالات الانتحار بجهة فاس مكناس، إلى 5 حالات في أقل من 3 أيام بعد انتحار فتاة عشرينية رمت بنفسها من سطح منزل عائلتها ببوفكران، ووفاة ستيني أستاذ للفيزياء رمى بنفسه من سطح عمارة من 8 طوابق بزنقة الزلاقة بحمرية، بعد ساعات قليلة من شنف ربة بيت لنفسها بمطبخ منزلها بحي برج مولاي عمر.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق