fbpx
الرياضة

السكتيوي: برمجة نصف النهائي منصفة

مدرب بركان قال إنه يحترم الحسنية وسيعمل على بلوغ نهائي الكنفدرالية
اعتبر طارق السكتيوي، مدرب نهضة بركان، قرار «كاف» بإجراء نصف نهائي كأس الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم، في مباراة فاصلة بالرباط، منصفا، بالنظر إلى الظروف التي يجتازها العالم جراء الجائحة الوبائية.
وكشف السكتيوي، في اتصال هاتفي مع “الصباح”، أن اللاعبين محظوظين بعودة المنافسة، بغض النظر عن مكان خوض المباراة، وتساءل” ماذا لو أعلنت “كاف” موسما أبيض؟ كانت مجهودات سنة ستذهب سدى، لذلك نحن سعداء بقرار استئناف المنافسة”.
وعن حظوظ فريقه في مباراة النصف التي تجمعه بحسنية أكادير، على أرضية ملعب الأمير مولاي عبد الله، أكد السكتيوي، أنها متساوية، بالنظر إلى مستوى الفريقين محليا وقاريا، وقال” أعتقد أن جزئيات ستحسم المباراة، والأكثر استعداد نفسيا سيتجاوز هذه المرحلة، بعد ثلاثة أشهر من التوقف عن المنافسة».
وأوضح السكتيوي أن لاعبيه واعون بجسامة المسؤولية، وأنهم على بعد خطوة من دخول التاريخ، وتابع” بعد استئناف التداريب، شعرت أن اللاعبين متحمسون بالعودة أكثر من أي وقت مضى، وأستغل المناسبة لأشكرهم على المجهودات التي بذلوها في فترة الحجر ببيوتهم، والتزامهم بالبرامج التي تسلموها من الإدارة”.
وأبرز مدرب نهضة بركان، أن فريقه جاهز للمنافسة على كل الواجهات، وزاد قائلا” يتوفر فريقنا على كل الإمكانيات للعب على كل الواجهات، ونسعى هذا الموسم لإحراز لقب البطولة وإسعاد الجماهير البركانية”.
وبالعودة إلى كأس الكنفدرالية، أفاد السكتيوي أنه كان يتمنى أن يجرى نصف النهائي ذهابا وإيابا، وبحضور الجماهير ملح كرة القدم”، شاءت الأقدار أن نختم هذه المنافسة القارية بهذه الطريقة، وما علينا سوى تقبل الأمر. أحترم كثيرا حسنية أكادير الذي يتوفر على لاعبين مجربين، محليا وقاريا، لكنني سأعمل كل ما في وسعى لبلوغ النهائي، رغم أن أحد محترفينا مازال عالقا خارج المغرب”.
وقررت الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم، إقامة صف نهائي كأس “كاف» والنهائي بملعب الأمير مولاي عبد الله.
نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى