fbpx
أسواق

“العمران” … مجلس الرقابة يصادق على مخطط العمل

يرتكز مخطط عمل مجموعة”العمران”، للعام الجاري، المصادق عليه من قبل مجلس الرقابة، في صيغته المعدلة،المنعقد، أمس (الاثنين)،على خمسة توجيهات أساسية هي تحقيق استثمار بقيمة 3.78 مليار درهم، وفتح الأوراش بـ 945 15 وحدة سكنية جديدةـ و561 76 وحدة للتأهيل الحضري، إضافة إلى إنهاء الأشغال بـ19 335 وحدة سكنية جديدة، منها 1 879 في إطار الشراكة مع القطاع الخاص و95 774 وحدة للتأهيل الحضري، واستصدار 32 781 رسما عقاريا، وتحقيق رقم معاملات يتجاوز ثلاثة ملايير درهم،رغم الأزمة.

وانعقد مجلس الرقابة لمجموعة “العمران”، برئاسة سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، للمصادقة على حصيلة 2019 وبرنامج عمل 2020.

وشارك في أشغال مجلس الرقابة نزهة بوشارب، وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، رئيسة مجلس الرقابة بالنيابة، وعزيز رباح، وزير الطاقة والمعادن والبيئة، وباقي أعضاء وممثلي القطاعات الحكومية والمؤسسات العمومية المعنية.

وهنأ رئيس الحكومة مجموعة “العمران” على الدور المواطن الذي لعبته خلال أزمة كورونا، وبمبادراتها التضامنية لفائدة انطلاقة الاقتصاد الوطني، خاصة على مستوى قطاع الإسكان والتنمية الحضرية.

وبادرت المجموعة، انطلاقا من موقعها آلية عمومية لتنفيذ السياسة الحكومية في قطاع الإسكان والتنمية الحضرية، إلى تعبئة إمكانياتها، وبشكل مبكر، من خلال التركيز على خمسة محاور يهم الأول المحافظة على الصحة والسلامة، بالتطبيق الصارم للإجراءات والقواعد الصحية والتباعد الاجتماعي، ويتلخص الثاني في الانخراط المواطن، بمساهمة المجموعة ومستخدميها لفائدة الصندوق الخاص بتدبير جائحة كورونا، ومواصلة تسديد مستحقات الممونين ومقدمي الخدمات، مساهمة بذلك في بعث دينامية اجتماعية حقيقية في منظمتها المهنية.

أما المحور الثالث فيتمثل في وضع مخطط غير مسبوق لاستمرار أنشطتها الحيوية في احترام تام لقواعد السلامة الصحية، في ما يهم المحور الرابع “تسريع رقمنة أساليب العمل وتقديم الخدمات من خلال وضع آليات مبتكرة لتقريب المجموعة بشكل أكبر من مستخدميها وزبنائها والمواطنين، أما الخامس فهو تنفيذ مخطط انطلاقة تدريجية وآمنة للأنشطة من شأنه تمكين المرور من نسبة 20 في المائة من الأوراش المشتغلة خلال فترة الحجر إلى 40 في المائة، إلى حدود اليوم.

واستطاعت المجموعة، رغم الظرفية الصعبة التي يجتازها القطاع منذ سنوات، تحقيق نتائج مرضية في العام الماضي. وهكذا تم تحقيقاستثمار تجاوز 4.5 مليار درهم، ما مكن من فتح الأوراش بـ 492 17 وحدة سكنية جديدة، منها 2036 في إطار الشراكة مع منعشين من القطاع الخاص، و128 115 وحدة للتأهيل الحضري، فيما تم إنهاء الأشغال بـ 449 22 وحدة سكنية جديدة، منها 2760 وحدة، في إطار الشراكة مع القطاع الخاص، وبـ 178 91 وحدة للتأهيل الحضري. ومكنت هذهالإنجازات من استصدار 334 29 رسما عقاريا.

كما تميزت 2019 بتعزيز البعد الجهوي للمجموعة الحاضرة على مستوى كامل التراب الوطني بشركاتها الفرعية ووكالاتها الإقليمية الستة والخمسون، من خلال مواصلة ملاءمة وجود شركاتها الفرعية مع التقطيع الجهوي الجديد، بعد تجميعها لشركتي العمران فاس ومكناس، وإحداث شركة فرعية جديدة بجهة درعة تافيلالت.

 

عبد الواحد الكنفاوي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى