حوادث

الحبس لمتهم بمحاولة اغتصاب راعية

قضت الغرفة الجنحية التلبسية بابتدائية الجديدة، أخيرا، بمؤاخذة متهم في عقده الرابع يتحدر من صفرو، وحكمت عليه بسنة ونصف سنة حبسا نافذا، بعد متابعته في حالة اعتقال بجنح التحرش الجنسي بقاصر ومحاولة هتك عرضها وخرق حالة الطوارئ الصحية.
وجاء إيقاف المتهم من قبل عناصر الشرطة القضائية، بناء على اتصال هاتفي للشرطة، تقدمت بها عائلة ضحية قاصر تبلغ من العمر 12 سنة كانت ترعى ماشية في ملكية والدها، بأحد الدواوير القريبة من الجديدة التابعة للمدار الحضري للمدينة، قبل أن تفاجأ بالمتهم يقف أمامها ويشهر في وجهها سلاحا أبيض، ويطلب منها الاقتراب منه لهتك عرضها، فاستنجدت بأبناء الدوار، الذين تجمهروا حوله وحاصروه. وأشعر والد الضحية الشرطة التي حلت عناصرها بالمكان، واقتادت المتهم، الذي حاول إنكار التهم الموجهة إليه، وأمام مواجهته بتصريحات القاصر والشهود، تراجع عن تصريحاته السابقة. واعترف أنه كان ينوي هتك عرضها بعدما وجدها بمفردها بأرض خلاء رفقة الماشية، قبل أن يتفاجأ بحضور أبناء الدوار الذين أوقفوه، مضيفا أنه حل بالجديدة قادما من البيضاء وكان يرغب في التوجه إلى مسقط رأسه، وبعد إتمام البحث أحيل على وكيل الملك، الذي قرر إيداعه السجن المحلي ومتابعته حسب التهم الموجهة إليه.

أحمد سكاب (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق