fbpx
الرياضة

جمهور الجيش يطلب حسم مباراة الجديدة

انتقد مسؤولي الفريق وطالب بانتدابات وازنة

طلب فصيل «بلاك آرمي»، المساند للجيش الملكي، الحسم في ملف مباراة الرجاء الرياضي والدفاع الجديدي، المعلق منذ سابع يناير الماضي.
وانتقد الفصيل «سياسة الصمت والتنازلات»، التي ينهجها مسؤولو الفريق، من خلال عدم التحرك للدفاع عن مصالحه، وترك حقوقه معرضة للانتهاك.
ودعا الفصيل في بلاغ نشره على حسابه ب»فيسبوك» إلى ضرورة استئناف الموسم الكروي الجاري، من أجل الحفاظ على حقوق كل فريق، وإحقاقا للمنافسة الشريفة.
وتابع «كل قرار بعيد عن إتمام منافسات البطولة الاحترافية، والاختباء وراء جائحة كورونا، يعد محاباة لفرق على حساب أخرى».
وسبق للجمهور العسكري أن أصدر بلاغا مماثلا انتقد فيه انتدابات الموسم الجاري، مؤكدا أن الإدارة مازالت ترتكب الأخطاء نفسها، من خلال التعاقد مع لاعبين لم يقدموا الإضافة المطلوبة، وينتهي بهم المطاف على مقاعد البدلاء، أو فسخ عقودهم بمجرد حلول مرحلة الانتقالات الشتوية.
وألح الجمهور على ضرورة انتداب لاعبين وازنين قادرين على التألق في الموسم المقبل، وبالتالي العودة إلى سكة الانتصارات والألقاب.
وتعاقد الفريق العسكري رسميا مع زكرياء فاتي وجاد أصواب من يوسفية برشيد ورجاء بني ملال.

ع . ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى