حوادث

اعتقال شاب حرض على قتل أفارقة

اعتبره وسيلة لإحداث اضطرابات للتمكن من نهب محلات تجارية كما يحدث في أمريكا

أغرت عمليات نهب شركات عالمية للألبسة والأحذية الرياضية بالولايات المتحدة الأمريكية، من قبل المحتجين، شابا بالبيضاء، فدعا، عبر صفحته في “فيسبوك”، إلى قتل أحد الأفارقة من دول جنوب الصحراء المقيمين بالمغرب، لإحداث الاضطرابات والفوضى، وبعدها استهداف محلات الماركات العالمية ونهبها.
ولم يهنأ الشاب البيضاوي بتدويناته طويلا، إذ تفاعلت معها مصالح الأمن بجدية، وتمكنت من تحديد هويته واعتقاله، أول أمس (الخميس)، ليجد نفسه متابعا بتهم ثقيلة أمام الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف، منها التحريض على القتل والكراهية، وارتكاب جرائم ضد الأشخاص والممتلكات عن طريق تدوينات ومحتويات رقمية، منشورة بواسطة الأنظمة المعلوماتية.
وتأثر الموقوف، البالغ من العمر 28 سنة، بأحداث الشغب، التي تشهدها ولايات أمريكية، بعد مقتل أمريكي من أصول إفريقية، على يد عناصر الأمن، سيما مقاطع فيديو لعمليات نهب استهدفت محلات عالمية للألبسة والمجوهرات والأحذية الرياضية، ليفاجأ الجميع بتدوينة يدعو فيها إلى التضحية بإفريقي من جنوب الصحراء مقيم بالمغرب وقتله، لإحداث البلبلة والاضطرابات بالمغرب، وبعدها استهداف محلات عالمية للأحذية الرياضية ونهبها.
ولم يكتف المتهم بهذه التدوينة، بل نشر أخرى تصب في الاتجاه نفسه، لتدخل ولاية أمن البيضاء على الخط، سيما مصالح اليقظة المعلوماتية التابعة للأمن الوطني، التي رصدت التدوينات المنشورة على منصات التواصل الاجتماعي، ودعوة صاحبها الصريحة إلى ارتكاب جرائم القتل العمد ضد فئات معينة من المواطنين، على أساس التمييز في الجنس واللون، لاستغلالها في المس بمرتكزات النظام العام، وتسهيل اقتراف جرائم أخرى ضد الأموال والممتلكات. وأسفرت الأبحاث التقنية والتحريات الميدانية، التي باشرتها مصالح الشرطة القضائية، عن تشخيص هوية ناشر هذه التدوينات والمحتويات التمييزية والمحرضة على العنف والكراهية، قبل أن يتم اعتقاله، زوال أول أمس (الخميس) بمنزله بالبيضاء.
ووضع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية لتعميق البحث معه، ومعرفة ظروف وأسباب تحريره تدوينات محرضة على العنف، إذ من المرجح أن يحال، اليوم (السبت)، على الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف.

مصطفى لطفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق