حوادث

حريق بمصنع في طنجة

خلف حريق مهول، نشب عشية السبت الماضي، في وحدة صناعية تابعة لشركة متخصص في صناعة الألياف الكهربائية للسيارات “الكابلاج” بالمنطقة الصناعية اكزناية غرب طنجة، خسائر مادية جسيمة دون أن يسجل أي إصابات بشرية خطيرة، باستثناء بعض الاختناقات والحروق البسيطة، التي أصيب بها بعض العمال، ثلاثة منهم نقلوا إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي محمد الخامس لتلقي العلاجات اللازمة.
وأفاد مصدر محلي مسؤول لـ “الصباح”، أن الحريق نشب بشكل مفاجئ حوالي الساعة الخامسة مساء، وانتشر بسرعة فائقة في أرجاء المصنع الياباني المذكور، نظرا لاحتوائه على مواد قابلة للاشتعال، ما خلف رعبا وهلعا كبيرين بين العمال والحراس الذين كانوا موجودين حينها داخل المصنع، ليسارع المسؤولون إلى أخطار السلطات المحلية والوقاية المدنية، التي التحقت عناصرها بالمكان، وقامت بتطويق المصنع وفصل التيار الكهربائي عنه.
 ووجدت فرق التدخل، التي عبأت كل إمكانياتها البشرية والمادية (أزيد من 30 عنصرا و5 شاحنات صهريج وعدد من سيارات الإسعاف)، صعوبة كبيرة في إخماد ألسنة النيران، إذ بعد مجهودات دامت لأزيد من ثلاث ساعات، تمكنت من السيطرة على الحريق.
المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق