fbpx
حوادث

حجـز مخـدرات بـ”تواركـة”

أحالت مفوضية الأمن بالمشور السعيد بالرباط، على فرقة محاربة المخدرات بولاية الأمن، أخيرا، موظفا بباشوية “تواركة”، حاول إدخال كميات كبيرة من المخدرات، إلى مناطق حساسة بالمشور.
وأفشلت يقظة عناصر المفوضية، تحت إشراف وال للأمن، كان يشتغل مسؤولا رفيعا بمديرية أمن القصور، العملية، حين كان المتورط يهم بالدخول، عبر قوس المشور، في اتجاه مصالح ومؤسسات حساسة، لتعلن حالة استنفار أمني قصوى، تدخلت إثره فرقة أمنية بالولاية، وفرقة محاربة العصابات بسلا، وفريق من الدرك الملكي بالعيايدة للإيقاع بمزود الموظف بالممنوعات.
وحجزت عناصر مفوضية المشورأزيد من كيلوغرامين ونصف كيلوغرام من الكيف الممزوج بطابا، وكمية من مخدر المعجون، تزن 255 غراما، وكمية من بقايا مادة الكيف الجاهزة لتحويلها إلى مادة مخدرة، تزن خمسة كيلوغرامات، ومبلغا ماليا قدره 550 درهما،وهواتف محمولة، كما أحيلت سيارته على المستودع، مع وضعها رفقة المحجوزات من الممنوعات رهن تصرف الآمر بالصرف، لدى مديرية الجمارك والضرائب غير المباشرة بالرباط.
وأوضح مصدر “الصباح” أن واقعة سقوط التقني العامل بباشوية”تواركة”، مكنت الفريق الأمني والدركي بالرباط وسلا،من حجز مخدرات أخرى لدى مزوده بالممنوعات بسيدي إبراهيم بولعجول، بمحيط مطار الرباط سلا، واقتيد نحو مقر فرقة محاربة المخدرات بالرباط، التي وضعته، رفقة المتهم الرئيسي، رهن الحراسة النظرية، للبحث معهما في جرائم حيازة المخدرات وترويجها، وبعدها قررت النيابة العامة وضعهما رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي بالعرجات 1 بسلا، وأحالهما وكيل الملك مباشرة على القاضي الجنحي المقرر في قضايا التلبس، الذي شرع في محاكمتهما، منتصف الأسبوع الماضي عن بعد، بعدما نصب أقاربهما محاميين لمؤازرتهما في القضية. وأظهرت الأبحاث التمهيدية وجود اعترافات قطعية، من قبل الموقوفين حول المنسوب إليهما، كما تبين تورط متهم ثالث يقطن بجماعة سيدي الطيبي بالقنيطرة، أصدرت في حقه فرقة محاربة المخدرات مذكرة بحث على الصعيد الوطني، كما تبين أن الموظف استغل وظيفته للولوج إلى منطقة حساسة، باعتباره تقنيا في البستنة، لتزويد بعض قاطني حي “تواركة” داخل المشوربالممنوعات، ما دفع المفوضية الأمنية إلى فرض حراسة لصيقة عليه منذ أسابيع، بعدما وزع والي أمن المفوضية عناصره بمداخل ومخارج المنطقة، لتضبطه في حالة تلبس، بإدخال المخدرات قصد إعادة ترويجها، فاعترف أنه تعرض لضائقة مالية بسبب تراكم الديون، وأن راتبه لا يغطي جميع مصاريفه، ليقصدبارونا بسيدي بولعجول لاقتناء الممنوعات منه مقابل إعادة تسويقها.

عبدالحليم لعريبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى