حوادث

مصابون في نزاع بسيدي حرازم

أصيب ثلاثة أشخاص بجروح متفاوتة الخطورة، حالة أحدهم حرجة، ليلة أول أمس (الاثنين)، في نزاع دام نشب بينهم قرب منتجع سيدي حرازم ضاحية فاس، تصفية لحسابات عائلية قديمة، قبل نقلهم لقسم المستعجلات بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني لتلقي العلاج، وفتح تحقيق في ظروف وملابسات وحيثيات الحادث من طرف درك المنطقة.
وتنقلت عناصر درك سرية سيدي حرازم للمستشفى بعد نقل المصابين الثلاثة إليه على متن سيارة إسعاف، لحراستهم قبل إيقافهم والتحقيق معهم بعد تماثلهم للشفاء، بعد تبادلهم الضرب والجرح بأسلحة بيضاء بعد استفزازات متكررة في ما بينهم، خاصة بعد مغادرة أحدهم سجن رأس الماء لاستفادته من العفو بسبب الإجراءات المتخذة، حماية للسجناء من كورونا.
وأوضحت المصادر أن العشريني غادر السجن قبل نحو شهر ونصف، وظل يستفز عائلة الشخصين لإدلائهما بشهادتهما في الملف السابق، الذي توبع فيه وشقيقه بتهمة قتل راع، إلى أن التقوا بموقع قريب من المشربة، ليتلاسنوا ويتبادلوا الضرب قبل تدخل شباب لإخبار السلطات ومصالح الدرك، التي حضرت إلى المكان واتخذت الإجراءات اللازمة.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق