fbpx
حوادث

غرق شابين في صهريج السواني

استفاق سكان مكناس، صباح أول أمس (الخميس)، على وقع مصرع شابين في مقتبل العمر غرقا وسط مياه بالمعلمة التاريخية صهريج السواني الشهير.
وأفادت مصادر محلية، أن الضحيتين يبلغان من العمر 18 سنة و19، يقطنان بحي الوحدة1 بالقرب من الحي الجامعي منطقة مرجان بمكناس، كانا رفقة صديقين آخرين لهما، يلعبون كرة القدم جنبات صهريج السواني، قبل أن تسقط كرتهم في الماء، فتطوع الضحية الأول لجلب الكرة تحت تشجيعات وتصفيقات زملائه، ليسقط وسط مياه الصهريج، ويختفي في أعماقها، قبل أن يهب الثاني لإنقاذه، ليغرق هو الآخر ويختفي عن الأنظار أمام اندهاش رفيقيهما، اللذين أخطرا السلطات المحلية والأمنية بالواقعة، حيث استغرقت عملية انتشال جثتي الشابين أزيد من ساعة، من قبل رجال الضفادع التابعين لمصالح الوقاية المدنية بمكناس. وجرى فتح تحقيق في النازلة للكشف عن ظروف وملابسات الفاجعة، بدءا بالاستماع إلى أقوال زميلي الهالكين في محضر قانوني، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، فيما جرى نقل الجثتين إلى مستودع حفظ الأموات بمستشفى محمد الخامس بمكناس وإخضاعها للتشريح الطبي.
حميد بن التهامي (مكناس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى