fbpx
الرياضة

مدربو وحكام دكالة عبدة يستغيثون

تفجر خلاف داخل عصبة دكالة عبدة لكرة القدم، بسبب المطالبة بتخصيص منح مالية لفائدة المدربين والحكام.  ووفق معطيات حصلت عليها “الصباح”، فإن أغلب أعضاء العصبة اقترحت مساعدة مدربي فرق البطولتين الجهوية والإقليمية ماديا، لمواجهة معاناتهم، التي تفاقمت بشكل كبير بسبب تفشي وباء كورونا. وبرر المدافعون عن فكرة مساعدة المدربين، بأن أغلبهم دون موارد رزق، وكانوا يستفيدون فقط من منح هزيلة كل أسبوع أو رواتب شهرية لا تتعدى ألفي درهم، توقفت مع تعليق النشاط الكروي بالعصبة.
وتوقف النشاط الكروي بالعصبة، قبل ظهور الوباء بعدما امتنعت فرق آسفي عن خوض المباريات، وطالبت باستفادتها من منح المجالس المنتخبة.
ويطالب أعضاء العصبة بتخصيص مبالغ مالية من فائض العصبة لمدربي فئة الكبار ومدربي باقي الفئات، إضافة إلى مدربي كرة القدم النسوية ومدربي فرق كرة القدم داخل القاعة، وهو الشيء الذي يعارضه أعضاء مقربون من الرئيس، بدعوى غياب السيولة الكافية. والتمس الأعضاء مساعدة الحكام أيضا، خصوصا الذين ينشطون داخل العصبة فقط، مؤكدين أن التعويضات المالية المخصصة لهم توقفت منذ أكثر من شهرين، ويعانون البطالة.
حسن الرفيق (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى