fbpx
وطنية

مسيرة محتشمة لـ 20 فبراير بالرباط

استنفار أمني واكب المسيرة ولافتات انتقدت ضعف الأداء الحكومي

عاد أعضاء تنسيقية حركة “20 فبراير” بالرباط والمناصرين لها، إلى الخروج في مسيرة جديدة تجوب شوارع المدينة، بعد غياب ناهز الشهر، ليجتمع عشرات الشباب حوالي الساعة الرابعة من زوال أول أمس (الأحد) بساحة “باب الحد”، حيث ظلوا لما يفوق النصف ساعة في انتظار وصول “وفود” متوقعة، فيما كانت قوات الأمن، بمختلف تلاوينها، أول من سبقتهم إلى الساحة.
وردد أعضاء الحركة، الذين تضمنتهم وجوه معروفة بالحركة ألفت الخروج في مسيرات فرع الرباط، وتزعمت قيادة مسيراتها، طيلة “وقفتهم”،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى