fbpx
الرياضة

أحمد يفتح الباب أمام تأجيل “الكان”

قال إن القارة الإفريقية منشغلة بمكافحة جائحة كورونا
فتح الملغاشي أحمد أحمد، رئيس الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم، الباب على مصراعيه، من أجل تأجيل نهائيات كأس أمم إفريقيا، المقررة في الكامرون في الفترة الممتدة ما بين تاسع يناير وسادس فبراير المقبلين.
وألمح رئيس «كاف» في تصريحات صحافية إلى إمكانية تأجيل «كان 2021»، إذا لم يتم حصر فيروس كورونا المستجد بشكل نهائي خلال الأشهر القليلة المقبلة، من أجل استئناف التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا، مؤكدا أن التأجيل في ظل هذه الظروف الصعبة يبقى خيارا واقعيا ومناسبا للجميع.
ودعا أحمد أحمد إلى عدم التسرع في اتخاذ القرار، سواء تعلق الأمر ب»كان 2021»، أو باقي المسابقات الإفريقية، التي تشرف عليها، وضمنها نصف نهائيي دوري الأبطال وكأس «كاف»، مؤكدا ضرورة انتظار ما ستسفر عنه الأيام المقبلة بخصوص تطور الوباء، أو السيطرة عليه، قبل أن يضيف أن القارة الإفريقية منشغلة هذه الأيام بمكافحة جائحة كورونا، وبالتالي يلزم دعم جميع البلدان المتضررة، إلى أن تتضح الرؤية، وبعدها نحسم في «الكان» والمسابقات الأخرى، على حد تعبيره.
وترجح مصادر متطابقة فرضية تأجيل نهائيات كأس إفريقيا إلى غاية 2022، بالنظر إلى صعوبة إتمام التصفيات الإفريقية جراء توقف المنافسات الكروية وتعليق الرحلات الجوية إلى آجل غير مسمى، ناهيك عن توجه الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» إلى إلغاء جميع التظاهرات والمباريات الدولية المبرمجة في 2020، بسبب الأزمة الناجمة عن تفشي فيروس كورونا المستجد.
وسبق ل»كاف» أن أجلت الجولتين الثالثة والرابعة من التصفيات الإفريقية، المؤهلة إلى «كان 2021»، بسبب الوباء، علما أن المنتخب الوطني يتصدر المجموعة الخامسة برصيد أربع نقاط، حصل عليها من فوز على بوروندي بثلاثة أهداف لصفر وتعادل أمام موريتانيا دون أهداف بملعب المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله في الرباط.
عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى