fbpx
الرياضة

مونديال القاعة في خبر كان

الدكيك: إقامة البطولة أصبحت مستبعدة ونواصل استعداداتنا عن بعد
بات في شبه المؤكد تأجيل نهائيات كأس العالم لكرة القدم داخل القاعة، والمقررة في ليتوانيا خلال شتنبر المقبل، بسبب الأزمة الناجمة عن فيروس كورونا.
ويتجه الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» إلى إعلان تأجيل هذه البطولة العالمية، بعدما توصل بمراسلة من الاتحاد الآسيوي يطلب فيها تأجيل التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم، والتي كانت مقررة في غشت المقبل، في ظل استفحال الوباء.
وكشف مصدر مطلع أنه يصعب تنظيم بطولة عالمية بعد شهر واحد فقط من خوض التصفيات المتبقية، علما أن «فيفا» أعرب في وقت سابق عن نيته في تجميد جميع المباريات والتظاهرات الدولية إلى غاية 2021.
وينتظر أن يحسم «فيفا» في قرارات أخرى، وصفت بالمصيرية، في اجتماعه عن بعد السبت المقبل، جراء الظروف الاستثنائية، التي يعيشها العالم.
وقال هشام الدكيك، مدرب المنتخب الوطني داخل القاعة، إن تنظيم المونديال أصبح مستبعدا، خاصة بعد اعتذار الاتحاد الآسيوي عن خوض التصفيات، مشيرا إلى أنه لا يمكن ضمان تحضير جيد، في هذه الظروف الصعبة، التي علقت فيها المباريات الدولية.
وأضاف الدكيك أن المنتخب الوطني يواصل استعداداته بالحجر الصحي، وفق البرنامج المسطر، تحت إشراف الطاقم التقني برمته، مضيفا أنه يعتمد على تطبيقات معتمدة من قبل الهيآت الدولية لعقد تداريب جماعية عن بعد، إضافة إلى اعتماد تطبيق «هاوس بارتي» و»زووم»، من أجل متابعة التداريب عن بعد وتوجيه النصائح والإرشادات للاعبين.
وينتظر أن تعلن الجامعة عن إلغاء جميع المباريات الإعدادية، التي كان منتخب القاعة سيخوضها أمام منتخبات إسبانيا والبرتغال والأرجنتين، إضافة إلى مشاركته في الدوري الدولي بلشبونة، والذي كان مبرمجا في سياق الاستعدادات لمونديال ليتوانيا.
ع . ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى