fbpx
الرياضة

اسم شباب المحمدية يصل العالمية من خلال تحديات “فيسبوك”

ولج شباب المحمدية العالمية من الباب الواسع، من خلال التسويق لاسم النادي في مواقع التواصل الإجتماعي، في فترة الحجر الصحي، وتوقف النشاط الكروي، بسبب جائحة كورونا.

وشارك الفريق المنافس ببطولة القسم الثاني، في تحديات مع أندية عالمية، مثل برشلونة ومارسيليا الفرنسي، في مواقع التواصل، أهمها في فيسبوك.

وكان أولمبيك مارسيليا الفرنسي، آخر نادي يتفاعل مع الشباب، إذ اختار تحديه، ليتواصل التباري الفيسبوكي، بعدما توقف فوق المستطيل الأخضر.

ويواصل شباب المحمدية إشعاعه، رغم أنه ينافس في القسم الثاني، متقدما على فرق عريقة.

وتحدى الشباب في تحديه الأخير، الرجاء الرياضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى