fbpx
حوادث

مهربون يستغلون “كورونا” لتهريب مخدرات

حجز سيارتين و300 كيلوغرام من الكيف وطابا والمتهمون استغلو مسالك غابوية

حجزت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بالسهول شرق سلا، مساء أول أمس (الأحد) 300 كليوغرام من الكيف وطابا، وسيارتين من نوع “أودي”و”فياتدوبلو”، فيما لاذ المهربون ليلا بالفرار نحو غابة الفوارات الواقعة بين سلا والقنيطرة، مستغلين جنح الظلام.
وقال مصدر “الصباح” إن عناصر الدرك الملكي المرابطة بالعرجات توصلت بمعلومات وثيقة تشير إلى استغلال أفراد الشبكة لسيارتين قادمتين من مناطق بالشمال، وأنهما تجتازان مسالك غابوية عبر معمورة، فنصبت لهما دورية للدرك الترابي كمينا انتهى بححز الممنوعات، التي وضعت رهن تصرف المديرية العامة لإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، من أجل تنصيب نفسها مطالبة بالحق المدني.
وأظهرت التحقيقات أن لوحات ترقيم السيارتين مزورة، وتحمل بيانات غير صحيحة، وأراد المهربون استغلال حالة الحظر الصحي الإجباري، الذي فرضته وزارة الداخلية قبل أسبوع ونصف من أجل تهريب المخدرات نحو المدن الداخلية.
وأمرت النيابة العامة بتحرير محاضر المعاينة والتفتيش على السيارتين المحجوزتين وبوضعهما رهن الجمارك، إضافة إلى تسليمهما المخدرات، وبوشرت أبحاث تقنية عبر إجراء خبرات على العربتين، إضافة إلى الأبحاث الميدانية.
يذكر أن عناصر المركز الترابي ذاته أوقفوا خمسة أشخاص بتهمة مخالفة حالة الطوارئ، بعدما تبين عدم توفرهم على الرخص الاستثنائية للتنقل، واستمعت الضابطة القضائية إلى أقوالهم في محاضر رسمية، وبعدها رفعت عنهم الحراسة النظرية بتعليمات من وكيل الملك بسلا.
عبدالحليم لعريبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى