fbpx
حوادث

مؤاخذة مروج الشيرا بأزمور

قضت ابتدائية الجديدة، الأربعاء الماضي، بمؤاخذة مروج للمخدرات بأزمور وحكمت عليه بثمانية عشرة شهرا حبسا نافذا، بعد متابعته بجنحة حيازة وترويج المخدرات. وعلمت “الصباح” أن المتهم، ظل مبحوثا عنه من قبل فرقة محاربة المخدرات، بعدما اعترف العديد من الموقوفين أنهم تزودوا منه بكميات من المخدرات المحجوزة لدى المستهلكين، وسبق له أن قدم إلى العدالة وقضى عقوبات سالبة للحرية.
وأثناء اعتقاله من قبل الشرطة القضائية، اعترف المروج، أنه بسبب عدم توفره على شغل أو نشاط مهني أو تجاري، احترف ترويج المخدرات، وأصبح يتوجه عند مروج مخدرات بالجملة شهير بنواحي الجديدة، واقتنى منه كميات من المخدرات عمل على ترويجها بالتقسيط للمدمنين. وكشف المتهم للمحققين عن هوية مزوده، الذي تبين أنه موضوع عدة مذكرات بحث وطنية.
وخلال أطوار محاكمته تراجع المتهم عن تصريحاته السابقة التي أدلى بها أمام المحققين، مدعيا أنه لم يطلع على محضر أقواله المدون من قبل عناصر الضابطة القضائية، رغم أنه وقع وبصم على اعترافاته.

أ . س (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى