fbpx
الصباح الفني

بامو … الآذان والنشيد الوطني في الحجر

حققت فيديوهات الكوميدية كوثر بامو في قناتها على “يوتوب” أرقاما قياسية، رغم التحاقها المتأخر بمواقع التواصل الاجتماعي، مقارنة مع قنوات أخرى.
وتابع آخر فيديوهات بامو حوالي مليون شخص، وحمل عنوان “أحسن حاجة قمت بها في حياتي”، إذ بثت مشاهد من التزامها بالحجر الصحي، وتحقيق حلم والدها، الذي اعتاد الأذان في مسجد قريب من منزله، إلا أن إغلاقه جعله يشعر بالأسى، فلجأت بامو إلى الاستعانة بمكبر صوت بسطح المنزل، فأذن والدها، ثم بثت النشيد الوطني الذي ردده سكان الحي.
ووصل عدد متابعي قناة بامو في “يوتوب” أزيد من 700 ألف شخص، ووصل عدد مشاهدي أحد فيديوهاتها مليونا شخص، خاصة أنها تختار مواضيعها بدقة، وتحكي عن علاقتها مع والدها. وأعلنت، في وقت سابق، عن انفصالها عن فرقة “إيموراجي”، وقالت في تدوينتها : “معلومة صغيرة لم أعد ضمن فرقة “إيموراجي” منذ شهور كانت تجربة جيدة، لكنني أفضل الاشتغال بمفردي”.
ولم تقدم كوثر أي توضيح بخصوص قررارها، رغم أنها اشتغلت مع فرقة “إيموراجي” الذي يترأسها الكوميدي “طاليس”منذ أعوام، وشاركت في مجموعة كبيرة من أعمالها.
وانتقلت بامو إلى “يوتوب”، بعدما ابتدأت مسيرتها ب”فيسبوك” و”إنستغرام”، وعرف أول فيديو لها عبر قناتها الخاصة نسبة مشاهدة مهمة وإعجاب كبير من قبل متتبعيها.

خالد العطاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى