fbpx
الصباح الفني

 الوالي و”عالم الطفولة”

انخرط في الحملة التحسيسية لدعوة المغاربة إلى البقاء في منازلهم

اعتبر الممثل والمخرج هشام الوالي أن الرجوع إلى الطفولة في ظل الوضعية الراهنة من بين الأمور التي تساعد على الشعور بالطمأنينة والهدوء، حتى يتم تجاوز أزمة الوباء العالمي.
وتقاسم الفنان الوالي مع متابعيه على حسابه الرسمي على “إنستغرام” مقطع فيديو كان فيه بصدد مشاركة أبنائه الثلاثة اللعب فوق سطح العمارة، والذي علق عليه قائلا “نحتاج أحيانا أن نعود أطفالا حتى نهرب من ضجيج هذه الحياة المزعجة إلى عالم الطفولة الهادئ الجميل، حيث النقاء والصفاء. عالم لا نعرف فيه الكره أو الحقد، عالم لا نعرف فيه سوى اللعب مع أي صديق أو اللعب بأي شيء مهما كان بسيطا. عالم لم تعبث فيه أيادي الكبار وتحوله إلى عالم مخيف، بل هو عالم جميل تروق لنا الحياة فيه دائما…لطفك يا رب”.
وانخرط الوالي على غرار باقي الفنانين في الحملة التحسيسية الرامية لدعوة المغاربة من أجل البقاء في منازلهم وتنفيذ تعليمات السلطات المغربية، من خلال مقاطع فيديو ورسائل، منها رسالة أرفقها بصورة من مقر وزارة الصحة أثناء العمل حتى ساعات متأخرة من الصباح، في إطار مواكبة تطورات فيروس كورونا.
وقال الوالي في رسالته “نشكركم من أعماق قلوبنا على نبلكم وكرم أخلاقكم، سائلين الله عز وجل أن يوفقكم لكل خير، إنه على كل شيء قدير .ونحن الله يهدينا باش منخرجوش من ديورنا”.

أ. ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى