الأولى

مئات الكهربائيين يتجندون لضمان الإنتاج

يتجند مئات العمال بالمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، منذ أسبوعين، بجميع محطات توليد وإنتاج الكهرباء لضمان استمرار الإنتاج دون توقف في هذه المرحلة الدقيقة التي يمر منها المغرب، ووجود آلاف الأسر في منازلهم، حيث يكثر الطلب على الطاقة.

ويشتغل أطر وشباب المكتب الوطني بهمة عالية وإحساس بالمسؤولية في هذه الظرفية العصيبة، إذ يلتزمون بنظام للحضور والمداومة والتناوب في أماكن العمل، مع احترام المعايير وشروط السلامة والصحة التي أوصت بها الحكومة لحماية أنفسهم من العدوى.

وبالطاقة نفسها، يشتغل عدد كبير من العمال والأطر في المكاتب الجهوية والإقليمية والمحلية للتدخل الفوري على مستوى الشبكة ومعالجة الإعطاب في الحين، واستقبال اتصالات المواطنين ومتابعتها.

وعلاقة بالموضوع نفسه، وضع مجلس الأعمال الاجتماعية للمكتب الوطني للكهرباء مركز الاصطياف بأكادير رهن إشارة وزارة الصحة، إذ يلتحق به 175 طبيبا وممرضا وتقنيا من أجل المبيت، والبقاء قرب المستشفى الإقليمي الحسن الثاني.

ي.س

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق