fbpx
الرياضة

ملتقى الرباط للقوى ينجو من الفيروس

منظمو الدوري الماسي أجلوا ملتقيات وينتظرون مستجدات الفيروس

احتفظ منظمو الدوري الماسي لألعاب القوى، بتاريخ دوري الرباط المقرر في 31 ماي المقبل، رغم تفشي وباء كورونا.
بالمقابل، اضطر المنظمون، أمس (الثلاثاء)، إلى تأجيل الملتقيات الثلاثة الأولى، التي كان مقررا إجراؤها في أبريل المقبل.
ومن المنتظر أن يؤجل ملتقى الدوحة الذي كان مقررا في 17 أبريل المقبل، وملتقى شنغهاي الصيني الذي كان مبرمجا في 16 ماي المقبل، ثم ملتقى الصين المقرر في 9 ماي المقبل.
وأكد المنظمون في بلاغ لهم، أن قرار التأجيل، “اتخذ بعد تشاور وثيق مع اللجان المنظمة والسلطات المحلية والاتحادات الرياضية المنظمة”.
واعتبر المنظمون أن إجراء هذه الملتقيات في الظروف الحالية غير ممكن، خاصة بعد منع الرحلات الدولية في أغلب دول العالم، وفرض حظر التجول في بعضها، وتوقيف الأنشطة الرياضية أيضا.
واختار المنظمون تاريخ 13 غشت المقبل، موعدا جديدا لملتقى شنغهاي، في حين تحوم شكوك حول تواريخ الملتقيات الأخرى.
وسينتظر منظمو الدوري الماسي مستجدات انتشار الوباء، للاجتماع مجددا نهاية مارس الجاري، واتخاذ قرارات جديدة، يمكن أن تهم تأجيل ملتقيات أخرى، مقررة في أبريل وماي المقبلين.

العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى