fbpx
أســــــرة

اكتئاب الحيض … خمسة عوامل تزيد حدة الأعراض

يؤكد الاختصاصيون أن عوامل تفاقم أعراض اكتئاب الحيض، أولها استهلاك الكحول التي ينصح بالتوقف عن شربها نظرا لتأثيراتها السلبية على الصحة. ومن بين العوامل أيضا، التعاطي للمخدرات، إلى جانب اضطرابات الغدة الدرقية، والتي يكون لها دور كبير في الإصابة باكتئاب الحيض. كما أن زيادة الوزن والإصابة بالسمنة، يمكن أن يزيدا من حدة أعراض اكتئاب الحيض، والأمر ذاته إذا لم تكن المرأة تمارس التمارين الرياضية.
وفي سياق متصل، أثبت خبراء أن 75 في المائة من النساء اللاتي يحضن، يختبرن أشكالا من متلازمة ما قبل الحيض، والتي يمكن أن تختلف أعراضها من امرأة إلى أخرى، إذ تعاني بعض النساء أعراضا خفيفة، بينما تصاب أخريات بأعراض أكثر حدة.  ويمكن أن تسبب متلازمة ما قبل الحيض، حسب ما جاء في تقارير، آلاما حادة وظهور البثور، والقلق والانتفاخ ونوبات بكاء، ونسبة مهمة يعانين الاكتئاب والعياء وتغيرات في الشهية. ومن بين الأعراض أيضا، ارتخاء الثدي والإمساك أو الإسهال، والصداع وحدة الطباع والغضب، وضعف التركيز.
ويمكن للمكملات الغذائية أن تساعد على تخفيف حدة متلازمة ما قبل الحيض، إذ توقع بحث علمي أن تكون مكملات الكالسيوم سببا في تقليل تلك الأعراض بما فيها الاكتئاب، والإعياء، وتغيرات الشهية.

إ.ر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى