حوادث

إيقاف لصي الهواتف بطنجة

وضعت فرقة أمنية تابعة لمصالح الشرطة القضائية بطنجة، حدا لنشاط لصين متخصصين في سرقة وخطف الهواتف الغالية الثمن، واعتقلتهما، الخميس الماضي، بساحة الكويت قرب المحطة الطرقية، بعد أن ظلا يمارسان أنشطتهما الإجرامية في حق سكان المدينة وزوارها من المغاربة والأجانب.
وأفاد مصدر أمني، أن المتهمين جرى إيقافهما بعد أن وردت على المصالح الأمنية بالمدينة شكايات تقدم بها عدد من الضحايا، أغلبهم من المسافرين، الذين أفادوا بأنهم تعرضوا لسرقة هواتفهم المحمولة عن طريق الخطف من قبل شخصين مجهولين، إذ بناء على ذلك، عملت فرق البحث على تجميع كل المعلومات المتعلقة باللصين وأوصافهما، وقامت بتكثيف عمليات المراقبة والترصد بالمحطة والأحياء المجاورة لها، إلى أن تمكنت من إيقافهما، وهما في حالة تلبس بمحاولة نشل هاتف إحدى المسافرات بباب الحافلة، ليتم تصفيدهما واقتيادهما إلى مقر الشرطة للبحث معهما حول المنسوب إليهما. وذكر المصدر نفسه، أنه من خلال التحقيقات التي أجرتها فرق البحث مع المشتبه فيهما، تبين أنهما يتحدران من طنجة ويتراوح عمراهما بين 22 سنة و25، إذ أكدا أنهما فعلا من كانا وراء جميع السرقات المبلغ عنها في الآونة الأخيرة.

المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق