حوادث

محاكمة صانع أهمل زوجته

أدرجت المحكمة الابتدائية بفاس، زوال الخميس الماضي، في التأمل والنطق بالحكم بعد أسبوع، ملف صانع تقليدي معتقل بسجن بوركايز، بعدما اتهمته زوجته الشرطية بالإمساك العمدي عن أداء النفقة لمستحقيها داخل الأجل القانوني، وتقدمت ضده قائدة بشكاية تتهمه فيها بعدم توفير مؤونة شيكات قصد أدائها عند تقديمها للوفاء.
واستمعت المحكمة إلى المتهم المعتقل بسجن بوركايز منذ 9 يناير الماضي، فيما أدلى دفاعه بتنازل من زوجته الشرطية عن شكايتها ضده، دون القائدة وحائزي شيكات، الذين التمس دفاعهم مليوني سنتيم تعويضا وإدانته بالمنسوب إليه، متحدثا في مرافعته عن سوابقه في المجال، فيما وصف دفاعه مسؤولة السلطة ب”النصابة” قبل اعتذاره بعد تدخل رئيس الهيأة لتنبيهه.
وتحدث دفاع المتهم في مرافعته عن 10 شيكات تحوزت بها القائدة أغلبها بمبلغ 7 آلاف درهم، مؤكدا أنها استلمت، أغلب المبالغ، وبقي شيكان سلمتهما لشخصين لا علاقة لهما بالمتهم، مشيرا إلى شيك بقيمة 129 ألف درهم ما زال بحوزة القائدة التي استلمت منه عدة شيكات لعلاقتهما الكرائية لمحل تجاري في ملكيتها.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق