الرياضة

سلطات مصر تحرج جماهير الرجاء

رفضت طبع أكثر من 6000 تذكرة لمباراة الإسماعيلي وتضع وكالات الأسفار في ورطة

وضع قرار السلطات الأمنية المصرية بتقليص عدد تذاكر مباراة الإسماعيلي والرجاء الرياضي، المقررة بعد غد (الأحد)، لحساب ذهاب نصف نهاية كأس محمد السادس للأندية البطلة، جماهير الرجاء وبعض وكالات الأسفار في ورطة.
وفي وقت كانت وكالات الأسفار قد وعدت جماهير الفريق الأخضر برحلة إلى مصر لمتابعة المباراة، بثمن مناسب، مع ضمان تذكرة المباراة والنقل من المطار للفندق إلى الملعب، تفاجأت بقرار السلطات المصرية التي رفضت منح أكثر من 6000 تذكرة للفريق المصري، لبيعها للجماهير الراغبة في حضور المباراة في ملعب الإسماعيلية.
وبتقليص عدد التذاكر، لن تنال الجماهير الرجاوية عددا أكثر من 300 أو 400 تذكرة، وهو ما سيجعل بعضها يتراجع عن السفر لمصر، لمساندة الفريق الأخضر. من جهة ثانية، ازدادت متاعب جمال سلامي مدرب الرجاء، بعدما تعرض أنس جبرون ومحمد الدويك للإصابة، خلال مباراة الفريق أمام الجيش الملكي، أول أمس (الأربعاء)، ستغيبهما عن المباريات المقبلة، لينضافا إلى الغيابات الأخرى على غرار محسن متولي ومحمد المكعازي وعبد الجليل جبيرة وعمر بوطيب ومحمود بنحليب.
وسيجد سلامي مشاكل في اختيار التشكيلة التي سيلعب بها في ملعب الإسماعيلي، بعد غد (الأحد)، إذ سيكون مجبرا على إقحام لاعبين من الأمل، لتعويض الغيابات الكثيرة.

العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق