الرياضة

أنصار مازيمبي يتوعدون مالانغو

هددوه بالانتقام والرجاء يبحث عن صيغة لإنهاء الأزمة

توعد أنصار مازيمبي الكونغولي، بين مالانغو، لاعب الرجاء، بالجحيم، حين يحل الفريق الأخضر بالكونغو، من أجل خوض مباراة فريقه، في سادس مارس المقبل، خلال إياب ربع نهائي عصبة الأبطال.
وهدد أنصار مازيمبي مالانغو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بالانتقام منه، بدعوى هروبه إلى المغرب، واللعب مع الرجاء، دون موافقة إدارة فريقه السابق.
ومعلوم أن بين مالانغو، اللاعب السابق لمازيمبي، انتقل إلى الرجاء، في فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة، دون موافقة فريقه الكونغولي، الذي لجأ إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”.
وشغلت قضية مالانغو ومازيمبي بال الرجاويين منذ سحب قرعة ربع نهائي عصبة الأبطال، التي أوقعت الرجاء في مواجهة الفريق الكونغولي.
ويحاول مسيرو الرجاء استغلال إقامة مازيمبي معسكرا بمركز محمد السادس، استعدادا للمواجهة، لطي صفحة الخلاف، والتوصل إلى صيغة تمكن مالانغو من مرافقة الرجاء إلى الكونغو، دون الخوف من ردة فعل الجمهور المحلي.
وراسل الرجاء، بمجرد توصله بدعوة مالانغو للمنتخب الكونغولي، الاتحاد المحلي، طالبا منه حماية لاعبه للترخيص له بالانضمام إلى المعسكر، وهي العملية التي كررها بعد سحب قرعة الربع مطالبا بحماية لاعبه في المباراة التي تجمع الرجاء بمازيمبي، في مارس المقبل، لحساب إياب ربع نهائي عصبة الأبطال.
نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق