fbpx
مجتمع

أحكام في 151 قضية إرهابية في 2019

حصيلة الأداء باستئنافية الرباط بوأتها المكانة الأولى بـ ״نظام ساج״
افتتح عبد العزيز وقيدي، الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بالرباط، صباح الجمعة الماضي، الجلسة الرسمية، لافتتاح السنة القضائية 2020، بحضور شخصيات مهمة، على رأسها مصطفى فارس، الرئيـس المنتـدب للمجلـس الأعلـى للسلطـة القضائيـة، الرئيس الأول لمحكمة النقض، ومحمد عبد النباوي، رئيس النيابة العامة، الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض، ووالي الأمن لولاية الرباط سلا والقنيطرة، ونقيـب هيأة المحاميـن بالرباط، ورئيس المجلس الجهوي للموثقين وقضاة من النيابة العامة والرئاسة، ورئيس المجلس الجهوي للعدول وغيرهم.

مواكبة برامج الرقمنة

افتتح وقيدي الجلسة المنعقدة تحت شعار “العـدل أسـاس التنميـة الشاملـة” قائلا: “إن إنتاج العدالة اليوم أصبح عملية مركبة تقتضي منا الالتزام التام بقواعد الحكامة القضائيـة والإداريـة والتخطيـط الإستراتيجي المحدد الأهداف والرؤى، المرصودة له الإمكانـات البشريـة والماديـة الملائمـة، واعتمـاد المقاربـات التشاركيـة مع كل الفاعلين والمهنيين من محامين وموثقين وعدول ومفوضين قضائيين وخبراء وتراجمة”.
واستعرض عبد العزيز وقيدي، حصيلة 2019، التي حددت أهدافها في الرفع من الإنتاجية، والقضاء على المخلف بهذه المحكمة، ومواكبة برامج الرقمنـة، بوضـع مخطـط عمل طيلـة السنـة مع رؤسـاء الهيآت القضائيـة المدنيـة والزجريـة لدراسـة الحصيلـة والتقييم والتقويم لإنتاجياتهم الأسبوعية، ووضعيـة التحرير والطبـع، وتتبع إحصائيات غرفهـم ومراقبـة آجـال البت في القضايـا وأمدهـا وترشيدهـا والقضاء على الملفـات المزمنـة، إضافـة إلى مراقبة عمليـة التضميـن والتحييـن المعلوماتـي للملفـات القضائيـة، وهـو ما مكـن المحكمـة مـن تبوئهـا مرتبـة مشرفـة على مستوى محاكم الاستئناف الكبرى بالمملكة خلال 2019.
واستطرد الرئيس الأول في سرد أرقام المردودية في النشـاط القضائـي للمحكمـة، التي امتدت إلى مجال تدبيـر الإدارة القضائية والإلكترونيـة، مفيدا أن (مسار تحقيـق النتائـج الإيجابيـة على مستوى تدبيـر الإدارة القضائية بهـذه المحكمـة يبرز كذلك في تبوئهـا ضمن الرتـب الأولى إلى نهايـة 2019 في تضميـن وتحيين جميـع القضايـا المدنية والزجريـة بالنظـام المعلوماتـي “ساج”).
تصفية 99.45 في المائة من الملفات

وبخصـوص النشـاط القضائـي لدائـرة نفـوذ محكمة الاستئناف، أشار المتحدث نفسه إلى أن عـدد القضايـا المسجلـة بجميع محاكم الدائـرة القضائيـة خـلال 2019 ، بلغ ما مجموعـه 268777 قضيـة حكـم منهـا 267318 قضيـة أي بنسبـة تصفيـة بلغـت 99.45 في المائة، إذ سجل بمحكمة الاستئناف 28750 قضية مدنية وزجرية، حكم منها 27059 قضية، أي بنسبة تصفية وصلت إلى 94.71 في المائة.
وسجلت المحكمة 16232 قضية زجرية، حكم منها 16285 قضية، أي بنسبة تصفية وصلت 100.32 بالمائة، في حين سجل بغرف التحقيق الست 2234 ملف تحقيق، صفي منها 2045 قضية، أي بنسبة تصفية وصلت إلى 91.53 في المائة.
وفي المقابل، سجلت المحكمة في القضايا المدنية ما مجموعه 10104 قضايا، حكم منها 8729 قضية، أي بنسبة تصفية وصلت 86.39 في المائة.
أما بخصـوص الإحصائيـات المتعلقـة بالمحاكـم الابتدائية الست التابعة لدائرة نفـوذ هذه المحكمـة، فقد سجل بالمحكمـة الابتدائيـة بالربـاط 70656 قضيـة مدنيـة وزجريـة، حكـم منها 72430 قضية، أي بنسبـة تصفية بلغت 102.51 في المائة.
وسجلت المحكمة الابتدائية بسلا 76355 قضيـة مدنيـة وزجريـة، حكـم منها 76455 قضية، أي بنسبـة تصفيـة بلغـت 100.13 في المائة. أما المحكمـة الابتدائيـة بتمـارة فسجلت 43795 قضيـة مدنية وزجرية، حكم منها 41109 قضايـا، أي بنسبـة تصفيـة بلغـت 93.86 في المائة وبلغ عدد القضايا المسجلة بالمحكمة الابتدائية بالخميسات 26814 قضية مدنية وزجرية، حكم منها 27844 قضية، أي بنسبة تصفية بلغت 103.84 في المائة .
وتراوحت نسب أداء المحاكم المتبقية بين 98 في المائة وما زيد عن المائة. وتناول الرئيس الأول باقي مناحي عمل المحاكم التي يشرف عليها، إذ عملت غرفتا الجنايات الابتدائيـة والاستئنافيـة على تصفيـة ما مجموعه 30 ملف جريمة مالية على مستوى الجنايات الابتدائية، بنسبة بلغـت 65.21 في المائـة من المسجل بها ومجموعه 46 ملف فساد مالـي، في حين تمت تصفيـة 41 ملف جريمة مالية على مستوى غرفة الجنايات الاستئنافية لجرائم الأموال، وبنسبة بلغت 105.12 في المائة، بعدما سجل بها 39 ملف جريمة مالية، وهو ما يبين بالملموس الانخراط الفعلي لهذه المعلمة القضائيـة في تصفية ملفات الفساد المالي المحالة عليها من الجهات المختصة بكل تفان وإخلاص.

المصطفى صفر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى