fbpx
حوادث

أربع سنوات لمغتصب مهاجرة مغربية معاقة بالجديدة

البحث ما زال جاريا عن المتهم الرئيسي الذي افتض بكارة المعاقة

أدانت الغرفة الجنائية التابعة لمحكمة الدرجة الثانية بالجديدة، يوم الخميس الماضي،
 المدعو (جميل.ي)، وحكمت عليه بأربع سنوات حبسا
 من أجل تهمة الاغتصاب والمشاركة.
تابعت النيابة العامة لدى المحكمة ذاتها، المتهم في الملف 3216/12، من أجل محاولة الاغتصاب والإيذاء العمدي طبقا للفصلين 401 و486 حسب الفقرة الثانية، فيما ما زال البحث جاريا عن المتهم الرئيسي الذي تسبب في افتضاض بكارة الشابة المعاقة.
وكان دفاع المتهمة، طالب أثناء مناقشة الملف من طرف هيئة الحكم، بإنزال أقصى العقوبة نظرا لجسامة الفعل الإجرامي المرتكب في حق الضحية. والتمس الحكم عليه بتعويض مالي جبرا للضرر، سيما وأنها تعيش خارج الوطن وتعتمد كثيرا على مساعدة والديها. وتعود وقائع هذه الجريمة إلى منتصف شهر غشت الماضي، حين أوقف المتهم بعد توصل الضابطة القضائية بشكاية من والد الضحية، الذي أفاد من خلالها، أن ابنته البالغة من العمر حوالي 20 سنة، كانت رفقة بعض زميلاتها بحي السلام، وبعد رغبتها في العودة إلى المنزل، طلبت من أحد أبناء الحي ذاته مرافقتها، وفي مكان خال، استدرجها المتهم رفقة زميلين له، وقام باغتصابها متسببا في افتضاض بكارتها. وحاول المتهم اغتصابها ولما امتنعت ودفعته بعيدا، عرضها للتعنيف رفقة المشارك الثالث. وقدم والد الضحية للضابطة القضائية شهادة طبية، تؤكد تعرض الضحية لاغتصاب حديث نتج عنه افتضاض بكارتها وحدد الطبيب الكاشف مدة العجز في 25 يوما.
وورد في محضر الضابطة القضائية، أن فرقة تابعة لمصلحة المداومة، التحق على التو إلى مكان الحادث وجابت أزقة وشوارع حي السلام، دون أن تتمكن من إيقاف المشتبه فيهم. واستمعت إلى والد الضحية وتعرفت من خلال وصفه للأشخاص على منازلهم وترصدت خطاهم. وتقدم المتهم الثاني، بعد فراره مدة من بيت والده، بطلب من أمه، التي ألحت على ضرورة تقديم نفسه، أمام الشرطة القضائية لتبرئة ذمته، إلا أن اعترافه بمحاولة اغتصاب الضحية، رمى به في الاعتقال الاحتياطي بأمر من النيابة العامة لدى المحكمة ذاتها. وكان دفاع المتهم حمل المسؤولية لوالد الضحية، الذي لم يقم بواجبه، لما ترك ابنته المعاقة تخرج وحدها في وقت متأخر من الليل إلى مكان خال ومظلم.
وأحالت الضابطة القضائية المتهم الموقوف على النيابة العامة بالمحكمة المذكورة من أجل محاولة الاغتصاب وتعريض الضحية للتعنيف، وحررت مذكرتي بحث في حق المتهم الأول والثالث الموجودين في حالة فرار.

أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق