fbpx
الرياضة

الزمامرة يحرج الوداد

فرض عليه التعادل بـ «دونور» وحرمه من الصدارة

أحرج نهضة الزمامرة مضيفه الوداد الرياضي، في المباراة التي جمعت الفريقين (1-1) أول أمس (الأحد)، بملعب محمد الخامس، لحساب مؤجل الجولة التاسعة من البطولة.
وكاد نهضة الزمامرة أن يظفر بنقاط المباراة، بالنظر إلى الفرص التي أتيحت لمهاجميه، في ربع ساعة الأخير من المواجهة، ليكتفي بتحقيق تعادل ثمين بالبيضاء.
وكان نهضة الزمامرة سباقا للتسجيل في الشوط الأول بواسطة عبدو جاميلو في الدقيقة 38، قبل أن يدرك الوداد التعادل في الدقيقة 54 عن طريق بديع أووك من ضربة جزاء.
ولم يقدم الوداد مردودا مقنعا أمام أنصاره، ليرغم على التعادل الذي حرمه من صدارة المسابقة بفارق نقطة واحدة عن نهضة بركان.
ورفع الوداد رصيده إلى 23 نقطة في المركز الثاني، فيما حافظ الزمامرة على المركز العاشر بـ 13 نقطة.
وأكد سعيد شيبا، مدرب نهضة الزمامرة، أن فريقه تعامل مع المباراة بجدية واحترافية، ولم يتسرب الغرور إلى اللاعبين، رغم التفوق الذي أظهروه في الكثير من لحظات المباراة.
وكشف المدرب الجديد للزمامرة في الندوة الصحافية، التي أعقبت المواجهة، أنه حذر لاعبيه من سرعة لاعبي الوداد، وقال”عملنا على تضييق المسافات بين الخطوط، واعتمدنا الهجمات المضادة، التي كادت في بعض الأحيان أن تؤتي أكلها”.
وأوضح شيبا أنه كان من غير المعقول المجازفة أمام فريق بقيمة الوداد.
وتابع” كنا نعرف أننا نلعب أمام فريق بتجربة كبيرة، وجماهير غفيرة. وأعتبر التعادل نتيجة إيجابية”.
وختم شيبا” لا يمكن أن نغفل العمل الذي قام به يوسف فرتوت، المدرب السابق، والذي سهل مأموريتنا، واعتقد أن هذه النتيجة ستساعدنا على الاشتغال في هدوء”.
إعداد: نور الدين الكرف وتصوير (أحمد جرفي)

لقطات
بوت
يواصل بول بوت، متابعة مباريات الوداد، من المنصة الشرفية، رغم الغموض الذي يرافق مهمته في ظل التعاقد مع غاموندي مشرفا عاما للفريق.

وجوه
الوجوه ذاتها التي باتت تتابع مباريات الوداد، كانت حاضرة بالمنصة الشرفية، بداية بالدولي السابق رشيد الداودي وفؤاد الصحابي وميغيل غاموندي وطارق شهاب، إضافة إلى المعد البدني مناف نابي.

تنظيم
شهدت المباراة تنظيما محكما، سواء في المدرجات، أو عند مداخل الملعب، بفضل المجهودات التي بذلها رجال الأمن، والشركة الخاصة التي تسهر على التنظيم داخل “دونور”.

جمهور
حضر المباراة حوالي 40 من مناصري نهضة الزمامرة، خصصت لهم اللجنة المنظمة، مدرجات «المكانة»، لمتابعة المباراة تحت حراسة أمنية مشددة.

عشب
بدأت بعض الآثار الجانبية تظهر على عشب الملعب جراء ضغط المباريات.

دوسابر مديرا رياضيا
أكد مصدر مقرب من سعيد الناصري، رئيس الوداد الرياضي، أن الفرنسي سيبستيان دوسابر، سيشتغل في المرحلة المقبلة، ضمن طاقم ميغيل غاموندي، المشرف العام على الفريق، مديرا رياضيا.
واستنادا إلى المصدر ذاته، فإن إدارة الوداد توصلت إلى اتفاق مع دوسابر حول طبيعة عمله خلال المرحلة المقبلة، مبرزا أن اللقاءات الأخيرة مع رئيس الفريق، خلصت إلى تحديد مهامه الجديدة، في إطار الهيكلة الجديدة.
وشكل حضور دوسابر، إلى مباريات الوداد الأخيرة، علامة استفهام كبيرة، خصوصا بعد انفصاله عن “بيراميدز” المصري.

الوداد يسافر مبكرا إلى أنغولا
سافر الوداد إلى أنغولا مساء أمس (الاثنين)، فـــي الثـــامنة والنـصف مساء، عبر رحلة مباشرة، لمواجهة بيترو أتلتيكو، السبت المقبل، بداية من الخامسة، لحساب الجولة الرابعة من عصبة الأبطال الإفريقية.
وفضل زوران مانولوفيتش، مدرب الوداد، السفر إلى أنغولا مبكرا، للتأقلم مع الأجواء، خصوصا أنه على دراية تامة بالمنطقة، إذ سبق له التدريب بالدوري الأنغولي.
وذكر مصدر مطلع أن زوران حدد اللائحة النهائية التي سافرت إلى أنغولا، بعد الاطلاع على التقارير الطبية للاعبين.

بداية مشجعة لشينة
أثنى الجمهور الودادي على أداء يوسف شينة، الظهير الأيمن القادم من يوسفية برشيد خلال الميركاتو الشتوي الجاري.
وقدم شينة خلال مباراة الزمامرة، أداء محترما سواء دفاعيا أو هجوميا، وشكل نقطة الضوء الوحيدة في دفاع الفريق بشهادة كل المتتبعين.
وتأقلم شينة مع أجواء الوداد، بسرعة، إذ ظهر وكأنه يلعب للفريق منذ مدة طويلة.
وتوقعت الجماهير مستقبلا زاهرا لشينة بقميص الوداد، بالنظر إلى إمكانياته في أول مباراة، مبرزة أنه مع عودة الركائز الأساسية لخط الدفاع، سيتحسن عطاؤه ويصبح معادلة صعبة في مركز الظهير.
ودخل شينة أجواء المباراة بسرعة، وكان من بين أفضل لاعبي الوداد.

زوران: كنا سيئين
قال زوران مانولوفيتش، مدرب الوداد الرياضي، إن فريقه لم يظهر بالمستوى المطلوب، في المباراة.
وأوضح زوران “حاولنا رفع الإيقاع، لكننا اصطدمنا بفريق عنيد، استحق نتيجة التعادل”.
وكشف زوران أن فريقه عانى الغيابات، وخاض المباراة بخط دفاع جديد، وتابع” لا أبحث عن مبررات، لكننا كنا سيئين لأقصى درجة”.
وختم حديثه بالقول “لم نستصغر المنافس، لكننا لعبنا بالإمكانيات المتوفرة، إذ بحثنا عن الحلول، ولم ننجح. أهنئ الزمامرة على المستوى الذي ظهر به لاعبوه”.

اللاعب رقم 12
جماهير الوداد تعاتب أووك
عبرت جماهير الوداد بعد نهاية المباراة عن غضبها تجاه بديع أووك، مسجل هدف التعادل، إثر تراجع مستواه في المباريات الأخيرة.
وهاجم الجمهور مهاجم الوداد بعد نهاية مباراته ضد نهضة الزمامرة التي انتهت بالتعادل هدف لمثله.
وتلقى بديع وابلا من السبب والشتم، كما تم قذفه بالقارورات من قبل الجهة الشمالية من المنصة المغطاة.
وواصلت الجماهير الغاضبة، احتجاجها على اللاعب السوسي السابق، قرب الحافلة، وطالبته بتحسين مستواه والتخلي قليلا عن اللعب بأنانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى