fbpx
الرياضة

الحسيمة يفاوض الصبار وولد الحاج

الفريق فسخ عقود سبعة لاعبين ويبحث عن تعويضهم
يبحث شباب الريف الحسيمي لكرة القدم عن لاعبين لتعزيز صفوفه في مرحلة الميركاتو الشتوي، لتعويض رحيل أحمد السحمودي وسفيان زهوان ووليد الخلدوني وعبد العالي العدناوي ومحمد العبدي ونبيل الوالي العلمي وزكرياء بولعيش ومحمد لمنيعي الذين فسخ الفريق عقودهم بالتراضي، وأحمد مرشوح المنتقل إلى المقاصة المصري. ويعاني الفريق أزمة نتائج بسبب النقص الحاصل في تركيبته البشرية، ما جعله يحتل المركز الأخير بعشر نقاط، حصل عليها من فوزين وأربعة تعادلات، فيما انهزم في ثماني مباريات.
وأفاد مصدر مطلع أن الفريق يفاوض محمد أمين الصبار وسلمان ولد الحاج.
وحل الصبار بالحسيمة، وشارك في حصص تدريبية رفقة لاعبي الفريق، وجالس مسؤوليه.
وسبق للصبار أن لعب بأولمبيك آسفي ويوسفية برشيد، كما وافق سلمان ولد الحاج، اللاعب السابق لرجاء وشباب الحسيمة واتحاد طنجة والمغرب التطواني ونهضة بركان، على اللعب في صفوف الفريق الحسيمي، في حال توصله إلى اتفاق مع مسؤوليه.
وأكد ولد الحاج الذي حل بالحسيمة، قادما من فرنسا، أنه مستعد لمساعدة فريق مدينته، للخروج من وضعيته في أسفل الترتيب.
جمال الفكيكي (الحسيمة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى