حوادث

مافيا تهريب السيارات تطيح بزوجين

أطاحت فرقة للأبحاث تابعة للشرطة القضائية بولاية أمن طنجة، الأربعاء الماضي، بزوجين يشتبه في ارتباطهما بشبكة إجرامية تنشط في مجال التهريب الدولي للسيارات المسروقة بالخارج والتزوير واستعماله والنصب والاحتيال وإصدار شيكات بدون رصيد.
وأفاد مصدر أمني مسؤول، أن المعنيين، اللذين يبلغان من العمر 43 سنة و35 سنة، جرى إيقافهما بمنطقة أشقار الشاطئية غرب المدينة، بعد أن استغلت مصالح الأمن معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، ووضعت لهما فرقة أمنية تابعة للشرطة القضائية الولائية كمينا محكما تمكنت إثره من اعتقالهما واقتيادهما إلى مقر الشرطة للتحقيق معهما وتحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهما.
وأضاف المصدر، أن عملية تنقيط المشتبه فيهما بقاعدة المعطيات والبيانات الأمنية الخاصة بالأشخاص المبحوث عنهم، أظهرت أن الزوجين معا مطلوبان لدى العدالة ويشكلان موضوع 15 مذكرة بحث على الصعيد الوطني، صادرة عن مصالح الأمن بمراكش والرباط والبيضاء، لتورطهما في قضايا إجرامية مختلفة، أغلبها يتعلق بقضايا التهريب الدولي للسيارات المسروقة بالخارج والتزوير واستعماله وإصدار شيكات بدون رصيد، ليتم الاحتفاظ بهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة المصالح الأمنية المختصة، من أجل استكمال الأبحاث التمهيدية بخصوص الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهما، والكشف عن كل المساهمين والمشاركين المتورطين في هذه القضايا، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.
وينتظر أن يأمر الوكيل العام للملك لدى استئنافية المدينة، بوضع الزوجين المتهمين تحت تدابير الحبس الاحتياطي بالسجن المحلي “ساتفيلاج”، إلى حين عرضهما على أنظار العدالة لتبت في التهم المنسوبة إليهما وفقا للقانون.

المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق