خاص

نصائح للراغبين في اقتناء سيارات

اتسعت قاعدة المغاربة الذين يقتنون أو اقتنوا سيارة جديدة، بفضل العروض المقدمة من قبل وكلاء بيع السيارات، وكذا تنوع آليات وصيغ تمويل اقتناء سيارات جديدة، إذ أصبح بإمكان الإطار المتوسط أن يلجأ إلى شركات التمويل من أجل تملك سيارة، في حين أن البعض يلجأ مباشرة إلى المؤسسات البنكية، في إطار القروض الشخصية، لتمويل عملية الشراء.
لكن لا يزال عدد كبير من المواطنين غير مطلعين بالشكل المطلوب على خصوصيات هذه المنتوجات. وتمكنت «الصباح»، من خلال جمع نصائح عدد من مهنيي القطاع من تحديد بعض النصائح الأساسية بالنسبة إلى الراغبين في اقتناء سيارات سواء جديدة أو مستعملة.
وفي هذا الإطار، أكد مسؤول بإحدى وكالات بيع السيارات، في تصريح ل «الصباح» أنه يتعين على الراغبين في اقتناء سيارات جديدة، تحديد النوع الذي يرغبون فيه، قبل التوجه إلى وكالات بيع السيارات، والإطلاع على خصائص السيارات التي ينوون شرائها، من قبيل نوع المحروقات التي تستعملها والقوة الجبائية وسعة المحرك، لأن معرفة هذه المعلومات ستمكن الشخص المعني من معرفة ما ستكلفه السيارة التي سيقتنيها من نفقات يومية. ولا يتعين التوجه والاقتصار على وكالة واحدة، إذ يتعين الإطلاع على مختلف العروض التي تقدمها الوكالات، والمقارنة بينها مع الاستعانة بمختصين وذوي التجربة في هذا الميدان. ولابد من تحديد الغلاف المالي المخصص لاقتناء السيارة، من خلال معرفة كل المصاريف المرتبطة باقتنائها، إذ، غالبا، ما يكون السعر الذي تعلنه وكالات بيع السيارات غير متضمن لبعض النفقات الإضافية.
ويستحسن اغتنام مواسم التخفيضات والمعارض، مثل المعرض الدولي للسيارات بالدار البيضاء، وكذا فصل الصيف ونهاية السنة، إذ، غالبا، ما تلجأ وكالات بيع السيارات إلى اعتماد تخفيضات خلال هذه المناسبات، بالموازاة مع ذلك فإن شركات التمويل والتأمينات تقدم، بدورها، عروضا تشجيعية. ومن المستحب أن يستعين الراغب في اقتناء سيارة بشخص له دراية بالميدان، خلال عملية الاختيار، إذ يمكنه أن يقدم بعض النصائح الهامة، من خلال إطلاعه على معلومات لا تكون متوفرة عند الجميع. وعند تحديد السيارة التي يرغب الشخص المعني في اقتنائها، والإطلاع على سعرها وخصائصها، لا يتعين عليه شرائها مباشرة، بل يجب التحري عنها عند من يملكون مثلها أو عند ميكانيكي أو تقني متخصص.

عبد الواحد كنفاوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض