fbpx
الرياضة

تسمم يربك كأس “البادل” بالداخلة

أصيبت مشاركة برتغالية في كأس القارات ل”البادل»، التي انتهت أمس (الاثنين)، بالداخلة، خلال مشاركتها في مباراة نصف نهائي المنافسة.
وشعرت اللاعبة بآلام حادة في المعدة، مباشرة بعد انطلاقة نصف النهائي، ما حدا بالمنظمين إلى توقيف المباراة، وطلب تدخل الطبيب.
وخلال مرحلة الإحماء، طلبت اللاعبة من أحد المنظمين قنينة ماء إلى جانب زميلتها في الثنائي، وعاينت “الصباح” لحظة تسلمها القنينة التي لا تحمل أي علامة تجارية، واتضح أنها كانت مفتوحة، قبل أن يتبين أنها كانت تحوي مطهرا يحتوى على مواد كيماوية.
وكاد نصف النهائي الذي دار بساحة الحسن الثاني يتوقف، لولا شعـــور اللاعبــة بتحـسن في حالتــها الصحية، وتدخل طبيب المنافسة، الذي أكد للمنظمين أنه ليست لهذا الحادث تداعيات خطيرة، باستثناء إصابة اللاعبة.
ولحسن حظ المنظمين أن المنافسة الإسبانية التي تشكل الثنائي مع اللاعبة البرتغالية رفضت شرب الماء، بمجرد إدراكها أن القنينة كانت مفتوحة.
وخلف هذا الحادث استياء المشاركين، الذين طالبوا المنظمين بالمزيد من الحذر، خصوصا أن المنافسة تدور في ساحة عمومية.
وانتهت أول نسخة لكأس القارات ل”البادال»، التي شهدت مشاركة 15 جنسية، مساء أمس (الاثنين)، بالداخلة.
وانطلقت المنافسة مساء الجمعة الماضي، بعد تغيير برنامجها بسبب تأخر الرحلة الجوية، التي كانت تقل اللاعبين والمنظمين من العاصمة الاقتصادية.
ن. ك (موفد الصباح إلى الداخلة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى