اذاعة وتلفزيون

بوركة في ضيافة “فيلا الفنون”

يوقع ويقدم الباحث والشاعر المغربي عزالدين بوركة كتابه النقدي “الفن التشكيلي في المغرب.. من البدء إلى الحساسية”، مساء اليوم (الأربعاء) ابتداء من السابعة، بدار الفنون Villa des Arts بالدار البيضاء. يقدم اللقاء الباحث الجمالي والناقد الفني عبد الله الشيخ، ويسيره الزميل عزيز المجدوب.
ويعد هذا الكتاب مؤلفا جماليا يتكئ على مقاربة تحليلية متحركة للمنجز التشكيلي بالمغرب انطلاقا من إرهاصاته التاريخية الأولى وبعض تجاربه الحداثية وما بعد الحداثية، كما جاء في نص تقديم الكتاب. ويظل همه المعرفي المركزي هو مساءلة بعض المفاهيم الإشكالية التي ارتهنت به: الفن الخام، والحداثة والتراث، والمدرسة والتأسيس، والتشخيص والتجريد، والانعطاف الحروفي، والانعطاف الفوتوغرافي، والانعطاف السيريغرافي، والجسد وصوره، والنحت، والحساسية الجديدة أو ما بعد الحداثة، والفن والسياسة وغيرها.
والكتاب أرضية عامة لتمثل القيم الجمالية والمرجعية لنماذج تشكيلية مسكونة بهاجس التحديث والتجريب وارتياد مغامرة الانزياحات الكبرى التي تقتضيها المنظومة الإبداعية في بعديها المحلي والكوني، لعلها تقيم ثورة هائلة في سلم القيم والتمثلات.
إ. ر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض