أســــــرة

“إيتيكيت” ارتياد صالون تصفيف الشعر

يعتبر صالون تصفيف الشعر من بين الوجهات التي تتردد عليها أغلب النساء لعدة مرات في الأسبوع، والذي يتطلب الوجود به، التقيد بمجموعة من قواعد “الإيتيكيت”، حسب ما يؤكد على ذلك الخبراء في المجال.
وينبغي الحرص على عدم التأخر عن الموعد المحدد داخل صالون تصفيف الشعر، كي لا يتم الأخذ من وقت باقي الزبونات، فالتقيد بالوقت أمر ضروري يمنع التسبب بالفوضى، حسب خبراء “الإيتيكيت” نظرا إلى ازدحام المكان في أحيان كثيرة.
وينصح خبراء “الإيتيكيت” بالتحلي بالصبر، أثناء انتظار الدور، في حال لم يتم أخذ موعد مسبقا، فالأفضلية للمرأة، التي حددت موعدا حتى لو لم تكن زبونة دائمة.
ويقول خبراء “الإيتيكيت” إنه ينبغي الحفاظ على الهدوء في حال لم تعجب الزبونة بقصة الشعر، مثلا، والإدلاء بتعليقها للمصففة فور الانتهاء، بشكل لائق وواضح.
ومن جهة أخرى، ينصح بتجنب التحدث على الهاتف عند الدخول إلى صالون تصفيف الشعر، وإخبار المصففة بما تريد القيام به لتباشر عملها، ومن ثم يحق لها الانشغال بهاتفها.
ويقول خبراء “الإيتيكيت” إنه لابد من الانتباه لعدم رفع الصوت أثناء الرد على المكالمات الهاتفية بسبب صوت مجفف الشعر المرتفع، كما يمكن استعمال الرسائل النصية لعدم إزعاج الآخرين.
وفي المقابل، ينبغي على العاملين في صالون تصفيف الشعر التوقف عن الرد على المكالمات الهاتفية أو رسائل “الواتساب” أثناء العمل، مع الاهتمام بالزبونة حتى النهاية، إلى جانب احترام خصوصيتها وعدم التطفل على حياتها الشخصية.

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض