fbpx
حوادث

الحبس لمتحرش بقاصر بمكناس

طوت الغرفة الجنحية التلبسية لدى المحكمة الابتدائية بمكناس، أخيرا، صفحات الملف رقم 19/2047، وأدانت طالبا جامعيا بشهرين حبسا موقوف التنفيذ، مع تغريمه مبلغ 500 درهم، بعد مؤاخذته من أجل محاولة التغرير بقاصر والتهديد في حقها، والتحرش الجنسي، إذ ارتأت تمتيعه بظروف التخفيف، مراعاة لحالته الاجتماعية ولانعدام سوابقه القضائية ولتنازل ولي أمر الضحية القاصر، نيابة عن الأخيرة، عن الشكاية في مواجهة المتهم.
وذكرت مصادر “الصباح” أن الطالب(ع.ب)، من مواليد 1995 بالصفاصيف، التقى الضحية القاصر(م.ب) في الشارع العام بجماعة تولال، رفقة شقيقتها التوأم(آ.ب)، وأبدى إعجابه بها، وطلب منها مده برقم هاتفها المحمول بغرض التواصل معها، إلا أنها رفضت ذلك، ما جعله يهددها بإلحاق الأذى بها إن هي تمادت في رفضها، إلا أنها أخبرته أنها لا تتوفر على هاتف محمول. لحظتها شاهد جهاز(طابليت) بحوزة أختها، إذ طالبها من جديد بمده برقم هاتفها، مخاطبا إياها بنبرة تهديدية”إلا ما كانتش هادي هي النمرة ديالك غادي نحنكك”، ما جعلها ترضخ له، إذ سلمته رقمها الهاتفي وعمل على تركيبه والاتصال بها على الفور، حتى يتأكد من رقمها الحقيقي.
خليل المنوني (مكناس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى