الرياضة

رسالة رياضية: “حكرة”

سيلعب سريع وادي زم مباراة هامة أمام الجيش الملكي، بعد غد (الأحد) بالرباط، ثم يتنقل مباشرة بعد ذلك إلى تطوان، لمواجهة المغرب التطواني، في مباراة فاصلة في كأس العرش.
وفي المقابل، سيكون المغرب التطواني في راحة، ليس فقط نهاية هذا الأسبوع، بل منذ ثلاثة أسابيع، وهو ما يتعارض كليا مع مبدأ بسيط في الرياضة، هو تكافؤ الفرص.
وللذين يعرفون تدبير برنامج فريق لكرة القدم، فسريع وادي زم سيكون أمامه يوم واحد للاستعداد لمباراة المغرب التطواني هو الثلاثاء، بما أن الاثنين سيخصص لإراحة اللاعبين والسفر، فهل يعقل أن يحضر فريق لمباراة مصيرية ينتظرها منذ سنوات في يوم واحد؟
والغريب في الأمر، أنه كان أمام الجامعة عدة خيارات، لتفادي هذه “الحكرة»، التي مارستها في حق سريع وادي زم، على غرار تقديم مباراته أمام الجيش إلى الخميس، أو الجمعة، أو السبت، سيما أن كلا الفريقين لا يتوفران على لاعبين بالمنتخبات الوطنية.
وبرمجت الجامعة جميع مباريات الدورة الخامسة من بطولة القسم الثاني، بعد غد (الأحد)، فيما ستخوض عدة فرق من هذا القسم مباريات كأس العرش الأربعاء والخميس المقبلين؟ دون أن يكون هناك مانع لتقديم الدورة بأكملها إلى السبت، رأفة بالفرق المؤهلة.
خلاصة: إما أن المشرفين على البرمجة يقررون بسوء نية، وإما أنهم لا يفقهون شيئا في كرة القدم؟
اختاروا أي جواب شئتم.
عبد الإله المتقي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق