اذاعة وتلفزيون

“إم بي سي 5” تصدم البدوي والجريني

غيرت موعد بث «ساعة سعيدة» من يومي إلى أسبوعي

غيرت قناة “إم بي س 5” موعد بث “ساعة سعيدة” الذي يقدمه عبد الفتاح الجريني وجميلة البدوي، فبعدما كانت تبثه يوميا، صار من البرامج الأسبوعية، وذلك بعد الانتقادات التي وجهت لمقدمين، منذ أولى حلقاته.
وفاجأت القناة الموجهة لسكان المغرب العربي، مشاهديها بقرارها المتعلق ببرنامج “ساعة سعيدة”، دون أن تكشف سبب خطوتها، بشكل رسمي، علما أن الكثير من المتتبعين، ربطوا ذلك، بالمستوى الذي ظهر به مقدما البرنامج والانتقادات الكثيرة التي وجهت إليهما، على مواقع التواصل الاجتماعي.
وأكدت مصادر أن قرار القناة، بتحويل “ساعة سعيدة” إلى برنامج أسبوعي عوض يومي، لا علاقة له بالبدوي والجريني، أو بطريقة تقديمهما، إنما بسبب إكراهات أخرى، لها علاقة باستضافة الفنانين، باعتبار أنه في كل حلقة يحضر فنانون من المغرب أو من إحدى الدول العربية.
كما أن انشغالات البدوي والجريني بأعمالهما الفنية وبإحياء السهرات والحفلات، وحرصهما على الاستمرار في الساحة الفنية، من بين الإكراهات التي واجهت فريق العمل.
وفي سياق متصل، وجهت انتقادات كثيرة للجريني والبدوي، بعد تجربتهما في تقديم البرنامج الجديد، الأمر الذي دفعهما إلى الخروج عن صمتهما، والتأكيد، عبر “ستوري” صفحتهما على “انستغرام”، أنهما ما زالا يكتسبان تجربة في هذا المجال، ويحاولان تطوير مهاراتهما ليكونا في مستوى تطلعات مشاهدي البرنامج.
وفي الوقت الذي كان ينتظر فيه مشاهدو القناة الجديدة، أن يتابعوا برنامجا في مستوى انتظاراتهم، سيما أن القناة الجديدة تراهن عليه لتحقيق الانتشار ولجذب أكبر عدد من المشاهدين، فوجئوا بالجريني، والبدوي، يقدمان البرنامج، بطريقة خيبت آمالهم.
وردت الفنانة المغربية جميلة البدوي على منتقدي تجربتها الجديدة في تنشيط البرامج التلفزيونية من خلال شاشة “إم بي سي5”.
وقالت جميلة، حسب مقطع فيديو تداولته صفحات على موقع التواصل الاجتماعي “انستغرام”، إنه من الصعب خوض تجربة في مجال التنشيط التلفزيوني، خاصة أن برنامج “ساعة سعيدة” يبث على المباشر.
وأضافت البدوي “باش تخوض تجربة تقديم أول مرة لايف بالنسبة لي راها إنجاز”، قبل أن تضيف أن الهدف من تقديمها البرنامج باللهجة المغربية، هو تلقين ضيوفها من الفنانين والوجوه المعروفة كلمات وعبارات بالدارجة المغربية.
إيمان رضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق