حوادث

8 سنوات لهاتك عرض طفل بحمام

قضت غرفة الجنايات الابتدائية التابعة لمحكمة الاستئناف بالجديدة، الثلاثاء الماضي، بإدانة مياوم والحكم عليه ب8 سنوات سجنا نافذا، بعد مؤاخذته من أجل جناية التغرير بقاصر وهتك عرضه بالعنف.
وتوصلت الضابطة القضائية لدى مفوضية الأمن الوطني بأزمور، بشكاية من شقيق الضحية، أكد فيها أن أخاه تعرض لهتك عرضه من قبل المتهم أثناء وجوده بحمام شعبي. واستمعت الضابطة نفسها للضحية، فصرح أنه تعرف على المتهم بالحمام وطلب منه تنظيف ظهره، ولما انتهى من ذلك طلب المتهم من الطفل تنظيف ظهره وصدره، وتعمد إنزال تبانه وإظهار عضوه التناسلي. وتوقف الطفل عن عملية الحك، ثم توجه نحو المرحاض، فتبعه المتهم وتعرى أمامه وحاول ممارسة الجنس عليه، لكنه تراجع عن ذلك.
وقبل مغادرته للحمام، ناوله رقم هاتفه المحمول وفي اليوم الموالي اتصل الطفل به وأخبره أنه يوجد بالجديدة. والتحق المتهم به ووجده بشاطئ المدينة، فأمسك من يده وجره نحو السور الفاصل بين المقاهي والرمال ونزع سرواله وتبانه ومارس عليه الجنس.
واتصل شقيق الضحية به ورافقه إلى أزمور وعاتبه على الغياب وحاصره بأسئلة دقيقة ومحرجة، فاعترف له بما تعرض له من هتك عرضه من قبل المتهم. ومنح الضابطة نفسها رقم هاتف المتهم.
وطلبت منه الاتصال به والادعاء بأنه في حاجة إلى مبلغ 50 درهما واتفق معه على لقائه قرب مقر المجلس الجماعي لأزمور. ورافقت الضابطة القضائية الضحية إلى مكان اللقاء، وانتظرت قليلا بزقاق جانبي قبل أن تتوقف سيارة أجرة صغيرة، ونزل منها المتهم وتوجه نحو الطفل. وقبله مرتين على وجنتيه. وتدخلت العناصر الأمنية وأوقفته واقتادته إلى مقر الشرطة القضائية ووضعته تحت تدابير الحراسة النظرية لتعميق البحث معه.

أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض