حوادث

إيقاف صيدلاني بسبب “القرقوبي”

اعتقلت عناصر الشرطة القضائية بالمنطقة الأمنية بتمارة، مؤازرة من قبل عناصر أمنية تابعة لمفوضية أمن بوزنيقة، صباح الجمعة الماضي، صيدلانيا متورطا في عمليات بيع أقراص مهلوسة بدون وصفات طبية مقابل مبالغ مالية يفوق ثمنها الأصلي. وتمكنت العناصر ذاتها من اعتقال شخص اقتنى أزيد من 300 قرص، كان ينوي ترويجها بمناطق مختلفة بتمارة.
واستنادا إلى معلومات، حصلت عليها “الصباح”، فإن عناصر الضابطة القضائية بتمارة، كانت تقوم بدورية روتينية بأحد أحياء المدينة، وأثار انتباهها وجود شخص قرب ثانوية تأهيلية، ما دفعها إلى التأكد من هويته، وكانت النتيجة حيازته كمية مهمة من الأقراص المهلوسة الطبية من نوع ريفوتريل، معدة للبيع بمحيط المؤسسة التعليمية وبالأحياء المجاورة، ليتم اعتقاله بعد القيام بتفتيش وقائي له واقتياده الى مقر المنطقة الأمنية.
وقالت المصادر ذاتها إن عناصر الشرطة القضائية سالفة الذكر، وضعت المتهم رهن تدابير الحراسة النظرية، تحت إشراف النيابة العامة التي أمرت بالاستماع اليه في محضر رسمي، كشف من خلاله أنه قام باقتنائه الأقراص المهلوسة من صيدلية توجد بالنفوذ الترابي لبوزنيقة (إقليم برشيد)، على مستوى حي النبيشات ببوزنيقة. وأنه يدفع للصيدلي أموالا إضافية للحصول على كمية كبيرة دون وصفة طبية.
وأضافت المصادر ذاتها، أنه بناء على المعلومات المتوفرة للعناصر الأمنية، قامت الأخيرة بالاتصال بمفوضية أمن بوزنيقة من أجل مدها ببعض العناصر من المدينة للمؤازرة أثناء الانتقال الى الصيدلية، إذ انتقلت الدورية إلى الصيدلية بعد القيام بالإجراءات القانونية، ليتم إلقاء القبض على الصيدلاني واصطحبته إلى تمارة لمواصلة البحث معه بعدما وضعته هو الآخر رهن تدابير الحراسة النظرية.

كمال الشمسي (بوزنيقة)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق