الرياضة

كواليس اجتماع معاقبة التكناوتي

ملف الحارس ليس من صلاحيات المكتب المديري والمنتخب يغير ملاعبه وإجراءات صارمة تنتظر المشاغبين

شكل ملف رضا التكناوتي، حارس الوداد والمنتخب الوطني، أبرز الملفات التي ناقشها المكتب المديري لجامعة كرة القدم، أول أمس (الخميس)، في أول اجتماع له بعد الجمع العام، بمقر الجامعة بحي الرياض في الرباط.
وعاقبت الجامعة التكناوتي بتوقيفه ثلاثة أشهر عن اللعب للمنتخبات الوطنية، معتبرة أنه لم يكن مصابا، ورفض الجلوس احتياطيا في مباراة الجزائر، بعد عرض فوزي لقجع، رئيس الجامعة، خلال اجتماع المكتب المديري.
ويعتبر بت المكتب الجامعي في الملف خرقا للقانون، إذ أن ذلك من صلاحيات اللجنة التأديبية، حتى يمكن للاعب استئناف الحكم، ما يعني أن الجامعة لم تأخذ العبرة من قرار المحكمة الرياضية الدولية “طاس”، التي رفضت حكم المكتب التنفيذي ل”كاف” في ملف الوداد والترجي، وأحالته على اللجان المختصة.
واستغرق موضوع التكناوتي 90 دقيقة من النقاش، وتضاربت الآراء بين مؤيد لعقوبة تشمل مباريات فريقه، ومعارض لها.
ودافع سعيد الناصري، رئيس الوداد، عن اقتراح معاقبة الحارس مع المنتخب فقط، فيما طلب بعض الأعضاء توقيفه أربع مباريات مع الوداد.
وعزت الجامعة دوافع قرارها إلى عدم مطابقة حالة التكناوتي مع الدليل التأديبي، لكن ذلك غير صحيح، بما أن القانون التأديبي يخصص فصلين للحديث عن مثل هذه الحالات.
إنجاز: عبد الإله المتقي وعيسى الكامحي

لقجع يتوعد المشاغبين
هدد فوزي لقجع، مشاغبي الملاعب الوطنية، خلال الاجتماع المنعقد أول أمس (الخميس)، على خلفية أحداث الهراويين، التي راح ضحيتها مشجع عسكري، قبل المباراة التي جمعت الوداد الرياضي بالجيش الملكي، لحساب مؤجل سدس عشر نهائي كأس العرش.
وقال لقجع إن الجامعة تنسق مع مسؤولين حكوميين، من أجل اتخاذ إجراءات زجرية وصارمة، ضد كل من سولت له نفسه التسبب في إزهاق أرواح أبرياء.
وأكد لقجع أن الجامعة شاركت في اللجنة الوزارية، التي ضمت وزراء الداخلية وحقوق الإنسان والشباب والرياضة، من أجل تدارس هذه الظاهرة وتفعيل إجراءات للحد منها، مشيرا إلى أن هناك اجتماعات أخرى ستعقد قريبا لسن قوانين جديدة، بحضور ممثلين عن الجامعة.
من ناحية ثانية، أكد لقجع أن هناك توجها لبرمجة مباريات المنتخب الوطني الأول والمحلي بالجهة الشرقية، وتحديدا بالملعب الشرفي بوجدة والبلدي ببركان، مؤكدا أن الجامعة اتخذت قرارا بإجرائها بعيدا عن الملاعب المعتادة، إلا أن ذلك يقتضي موافقة الناخب الوطني وحيد خاليلوزيتش والحسين عموتة، مدرب المنتخب المحلي.
وأكد لقجع أنه سيعقد اجتماعا مع خاليلوزيتش وعموتة بعد غد (الاثنين)، لمناقشة تدابير مباريات ليبيا والغابون والجزائر في أكتوبر المقبل، مع إمكانية نقل إحدى مباريات المنتخب الأول إلى الجديدة، أو آسفي.
وبخصوص البطولة ومسابقة كأس العرش، أكد لقجع أنهما انطلقتا في ظروف عادية، مؤكدا أن نهائي كأس العرش سيجرى في 18 نونبر المقبل بملعب المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط.
أما بخصوص بطولة الهواة، فأكد أنها انطلقت بمشكلة بين فريقين لم يستطع حلها للأسف حتى الآن، داعيا إلى تكثيف الجهود من أجل إيجاد تسوية مشاكل الفريقين.

الصحافيون يستمعون لكلمة الرئيس فقط
سمح فوزي لقجع، رئيس الجامعة، للصحافيين بولوج القاعة خلال الاجتماع المنعقد، أول أمس (الخميس)، بمقر الجامعة بالرباط.
وألقى لقجع كلمته بحضور بعض ممثلي المنابر الوطنية، قبل أن ينسحبوا مباشرة بعد الانتهاء من التطرق إلى محاور الاجتماع.
وحضر بعض الصحافيين إلى مقر الجامعة، ظانين أنهم سيسمح لهم بحضور أشغال الاجتماع، قبل أن ينصرفوا بعد كلمة الرئيس، في الوقت الذي فضل البعض الآخر الانتظار في الخارج إلى حين الانتهاء منه.

آسفي الأقرب لاحتضان مباراة الغابون
لمح فوزي لقجع، إلى إمكانية برمجة مباراة المنتخب الوطني ونظيره الغابوني في 15 أكتوبر المقبل بملعب المسيرة في آسفي، لاستحالة إقامتها بملعب العبدي بالجديدة، بسبب تزامن هذه المباراة مع احتضان هذه المدينة المهرجان الدولي للفرس.
وقال لقجع إن المغرب يتوفر على العديد من الملاعب الجيدة في مدن عديدة، لهذا فإن إستراتيجية الجامعة تتجه إلى تقريب المنتخب من جميع المغاربة، لضمان حضور جماهير غفيرة لمباريات المنتخب الوطني، الذي يحتاج إلى مساندين في المرحلة الانتقالية، على حد تعبير رئيس الجامعة.

السكتاني يثير الجدل
علمت “الصباح”، أن نزار السكتاني، رئيس أولمبيك خريبكة، طالب بتوقيف رضا التكناوتي، حارس الوداد الرياضي مدى الحياة.
وتدخل السكتاني للمطالبة بضرورة معاقبة التكناوتي، حتى يكون عبرة لكل من سولت له نفسه المس بسمعة المنتخب الوطني.
ولقي اقتراح السكتاني، المنضم أخيرا إلى المكتب الجامعي، اعتراض باقي أغلب الأعضاء الجامعيين، بمن في ذلك أولئك الذين طالبوا بتوقيفه أربع مباريات من اللعب مع الوداد الرياضي، اثنتان موقوفتا التنفيذ.

دومو باللجنة الحكومية للشغب
اختير حكيم دومو، العضو الجامعي ورئيس عصبة الغرب، ضمن اللجنة الجامعية، التي ستحضر اجتماعات اللجنة الحكومية في الأيام القليلة المقبلة، من أجل مناقشة أحداث الشغبـ التي باتت تشهدها الملاعب الوطنية وإيجاد حلول للحد من هذه الظاهرة.
واختار لقجع لجنة جامعية تتكون من حكيم دومو عضوا جامعيا وطارق النجم، الكاتب العام للجامعة، والعلوي الصديق الكاتب العام للعصبة الوطنية الاحترافية، من أجل تمثيل الجامعة في اجتماعات اللجنة الحكومية.
وينتظر أن تقدم اللجنة الجامعية مجموعة من الاقتراحات بخصوص ظاهرة الشغب أثناء اجتماعها بلجنة الحكومة المتكونة من وزراء الداخلية وحقوق الإنسان والشباب والرياضة.

التشطيب ينتظر الأعضاء المتغيبين
هدد فوزي لقجع، رئيس الجامعة، الأعضاء الجامعيين بالتشطيب على عضويتهم، في حال التغيب عن اجتماعات المكتب المديري للجامعة. وكشفت مصادر مطلعة أن لقجع هدد بالتشطيب على كل عضو تخلف عن الاجتماع مرتين، حرصا منه على حضور كافة الأعضاء لاجتماعات المكتب المديري والمساهمة في إغناء النقاش.
وحدد لقجع الثلاثاء من كل شهر لعقد اجتماع المكتب المديري للجامعة من أجل مناقشة مستجدات كرة القدم الوطنية.
وغاب عبد الحميد أبرشان، رئيس اتحاد طنجة والعضو الجديد، عن أشغال اجتماع المكتب المديري، أول أمس (الخميس)، لأسباب مجهولة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق