fbpx
حوادث

هدم كهوف التطرف بمولاي يعقوب

شرعت السلطات بمولاي يعقوب صباح الأربعاء الماضي، في هدم كهوف من بقايا مقالع الرمال والأحجار بمنطقة الزليليك طالما استغلت مخبأ للمجرمين ومتطرفين اتخذوها أماكن للتداريب خاصة الفرنسي “روبير ريتشارد” وموالين له، بعدما تحولت إلى وكر آمن لذوي السوابق وعتاة المجرمين. ولجأت فرقة من العمال والتقنيين المتخصصين في المتفجرات، إلى تفجيرأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى