fbpx
الرياضة

الضرعاوي: قادرون على خوض ثلاث مباريات في الأسبوع

المعد البدني للدفاع الجديدي قال إنه أخضع اللاعبين لبرنامج خاص

أكد محسن الضرعاوي، المعد البدني للدفاع الحسني الجديدي، أن مدة التداريب الإعدادية لهذا الموسم كانت مناسبة، مكنت الفرق من تنفيذ برامجها الإعدادية. وقال الضرعاوي في حوار مع «الصباح»، إن الفريق يتوفر على تجهيزات عالية الجودة، تمكن اللاعبين من استرجاع الطراوة البدنية بسرعة. وأضاف الضرعاوي أنه يتبع طرقا علمية حديثة، تجعل اللاعبين قادرين على إجراء ثلاث مباريات في كل أسبوع. وفي ما يلي نص الحوار:

غادر الجديدة عدد من اللاعبين واستقدمتم آخرين، كيف تعاملتم مع هذا المعطى؟
استفدنا هذه السنة من أطول مدة ممكنة قبل استئناف المنافسات، مما أتاح لنا فرصة تهييء اللاعبين طبقا لبرنامج مسطر سلفا. كنا نتدرب حصتين إلى ثلاث في اليوم، حسب خصوصيات اللاعبين وحاجتهم إلى استرجاع لياقتهم البدنية، إذ كنا ننظم تمارين خاصة مع اللاعبين الذين استفادوا كثيرا من الراحة خلاف اللاعبين الذين خاضوا مباريات كثيرة.

هل يمكن اعتبار جل اللاعبين جاهزين بدنيا؟
تماما، ولعلكم لاحظتم كيف تعامل اللاعبون في أول مباراة لهم أمام أولمبيك أسفي، وكيف تمكنوا من إنهاء المباراة دون مشاكل على مستوى اللياقة البدنية.

هل تتوفرون على تجهيزات ومعدات خاصة لتنفيذ برنامجكم الإعدادي؟
نتوفر داخل الدفاع الحسني الجديدي على أحدث التجهيزات والمعدات المتطورة، التي توفر لنا سبل تنفيذ برنامجنا المرتبط بالإعداد البدني، خاصة في ما يتعلق باسترجاع الطراوة البدنية. لبى المكتب المسير طلب الطاقم التقني وهيأ الظروف المناسبة، بتجهيز قاعة بأحدث الوسائل، منها صهاريج للثلج وبذل مجهزة، تتيح لنا إمكانية استرجاع الطراوة البدنية، إضافة إلى تجهيزات إلكترونية توفر لنا قياس الضغط الدموي.

هل تفرضون طرقا خاصة على اللاعبين للحفاظ على طراوتهم البدنية؟
يتوفر كل لاعب على برنامج للحمية وطريقة خاصة بالتغذية، فعندما كنا بتركيا، يخضع كل اللاعبين قبل بداية الحصص التدريبية لقياس وزنهم، ويطلع المدرب بادو الزاكي على نتيجة القياس ومن ثمة يشرع في التداريب، إذ كان يخضع اللاعبين الذين يزيد وزنهم عن الوزن المعتاد لتمارين قاسية جدا.

ألا تؤثر كثرة المباريات على الاستعداد البدني للاعبين؟
إذا تأثر أي لاعب من كثرة المباريات، فيمكن الجزم بأن هناك خللا ما في طريقة الإعداد البدني. اليوم عندنا الوقت الكافي والوسائل والتجهيزات المناسبة لإعداد اللاعبين لخوض ثلاث مباريات في الأسبوع، كما يحدث بأوربا حاليا، علما أن كل مدرب يتوفر على فريقين تقريبا، وهو ما يفرض عليه تدويرهما.

هل استفدتم من معسكر تركيا؟
استفدنا كثيرا من التربص المغلق بتركيا، وكنا محظوظين لأن المدرب الزاكي وضع نصب عينيه مجموعة من اللاعبين، وعمل على انتدابهم قبل استئناف التداريب، وبالتالي استأنفنا التداريب مع 26 لاعبا بالجديدة وتركيا.

ما هي النصيحة التي يمكن توجيهها للاعبين؟
اللاعبــــــــــــون اليــــــــــــــــــــوم هـــــــــــــم محترفون، وجب عليهم التعامل مع مهنتهم باحترام، احترام التداريب والخضوع لحمية غذائية تحافظ على لياقتهم البدنية والابتعاد عن كل ما قد يؤثر على صحتهم خاصة التغذية العشوائية.
أجرى الحوار: أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

في سطور:
الاسم الكامل: محسن الضرعاوي
تاريخ ومكان الميلاد: 06 فبراير 1969 بالجديدة
حاصل على الماستر في الفزيولوجية والإعداد البدني
الفرق التي عمل معها: شباب المسيرة وأولمبيك أسفي والوداد والمغرب الفاسي والفتح والعروبة الإماراتي والدفاع الجديدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى