مقالات ذات صلة

1 تعليق

  1. 1

    أكرام

    آه يا سي جطو، نريد فتح تحقيق في اليوم الوطني للمجتمع المدني والجمعيات التي تستفيد من دعم التضامن، وكان شتي راميد مشي 64 حالة ولكن أنا متأكد من آلاف الحالات التي تستفيد من أكثر من نظام تعاضدي واحد، زيادة على تأمين الطلبة الذين يستفيدون من نظام التغطيو لأولياء أمورهم، علما أن برلمانيين حاليين أصبح لديهم وكالة **** للتأمين؟؟؟؟؟؟

    الرد

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

"الصباح" هي النسخة الالكترونية لصحيفة الصباح الورقيةّ، صحيفة مغربية مستقلة تصدرها مجموعة ايكوميديا
موقع جريدة الصباح 2019