fbpx
الرياضة

“الطاس”: رئيس المقاطعة يعرقلنا

صعد الاتحاد البيضاوي “الطاس” احتجاجاته، وقرر تنظيم وقفة احتجاجية الخميس المقبل أمام مقر مقاطعة عين السبع. ويأتي القرار، حسب بلاغ النادي، بعد سلسلة من المفاوضات، من أجل رفع العراقيل التي يعانيها الفريق، جراء وضع حسن بنعمر، رئيس المقاطعة، العراقيل أمام “الطاس”، بدل تشجيعه، أو على الأقل، أخذ مسافة الحياد.
وأكد بلاغ النادي “إن الاتحاد البيضاوي يعيش وضعا كارثيا، بسبب عراقيل بنعمر، برلماني المنطقة، ورئيس المقاطعة، والذي أظهر سوء النية في التعامل مع الفريق، وإدارته، عبر إغلاق مقر النادي، بملعب العربي الزاولي، وحين فتحه حرمه من أبسط الشروط الإنسانية، مثل المراحيض، إذ أغلق جميع الأبواب”.
وأضاف البلاغ “في الوقت الذي يعمل الفريق، الذي حقق الصعود إلى البطولة الاحترافية، محققا آمال الجماهير والمنطقة عموما، جاهدا من أجل توفير شروط ممارسة احترافية، انسجاما مع دفتر التحملات الذي تفرضه الجامعة، يسير رئيس المقاطعة جاهدا، في الاتجاه المعاكس، بوضع المزيد من العراقيل للزج بالفريق في الهاوية”. وأوضح البلاغ أن رئيس المقاطعة “يصر على الاستمرار في تعنته، عبر إغلاق قاعة الاجتماعات بمركب العربي الزاولي، والمطبخ وقاعة تقوية العضلات، التي دونها يظل الفريق غير مستوف لشروط دفتر التحملات، ناهيك عن الملعب الملحق المخصص للتداريب ومدرسة الفريق”.
وتابع البلاغ “حظي الفريق بتحقيق الصعود إلى البطولة الاحترافية، ويسعى إلى تحقيق الصعود إلى دوري الدرجة الأولى، لتشريف المنطقة، وهو الهدف الذي لن يتحقق في ظل سياسة بنعمر، في زرع العراقيل أمام النادي”.
وأضاف “إن حسن بنعمر يستغل موقعه رئيسا للمقاطعة، ويسير ضد التوجه العام للبلد، والذي طالما بسط جلالة الملك محمد السادس خطوطه في خطاباته، بل يستحضر الجانب الانتخابوي والسياسوي الانتهازي، ضدا على مصلحة الوطن والمواطن، ولا يتوانى عن التصريح بأنه لن يتعامل إلا مع الجمعيات التي تسانده في الحملة الانتخابية، حيث وضع رهن إشارتها جميع الإمكانيات، بما فيها مرافق مركب العربي الزاولي”.
ع.م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى