حوادث

العثور على هيكل بشري بسيدي بنور

علمت “الصباح” أن عمالا بالشركة المكلفة بحفر قنوات السقي بالتنقيط ، بدوار سيدي علي امحمد بالجماعة الترابية لأولاد سبيطة إقليم سيدي بنور، عثروا صباح الثلاثاء الماضي، على هيكل عظمي مشكل من جمجمة وعظام لأحد الأشخاص مدفونا بإحدى الحفر تحت الأرض على عمق حوالي متر ونصف. وأضافت المصادر أن عمال الشركة أصيبوا بالهلع بعد العثور على الهيكل العظمي البشري بشكل مفاجئ، قبل أن يتوقفوا حينها عن مباشرة أشغال الحفر بعد اشعار مسؤولي الشركة المكلفة بالأشغال .
وفور إشعارها انتقلت إلى المكان عناصر الدرك الملكي بخميس الزمامرة ، التابعة لسرية سيدي بنور والسلطة المحلية حيث عملت على معاينة الهيكل العظمي البشري ، وأخد صور من عدة زوايا، كما تم الاستماع لبعض العمال، الذين عثروا على الهيكل العظمي، والبحث في ملابسات دفنه في إحدى الحفر تحت الارض. وبعد إشعار النيابة العامة المختصة أمرت بنقل الهيكل العظمي الى المختبر بالمستشفى الاقليمي بالجديدة لإجراء عملية التشريح لتحديد عمر صاحبه وجنسه والفترة التاريخية التي قتل فيها بعد دفنه في ظروف مجهولة.

أحمد سكاب (سيدي بنور)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق