fbpx
حوادث

مقتل شخص بسبب خمسة دراهم

شهدت السعيدية ليلة السبت الماضي جريمة قتل بشعة، ذهب ضحيتها شاب في العقد الثالث من العمر يتحدر من فاس، كان يقضي عطلته بالمدينة السياحية.
وتعود وقائع الحادث حسب المصادر إلى خلاف حاد حصل بين حارس للسيارات يشتغل بوسط المدينة في موقف عشوائي غير خاضع للمراقبة من قبل المجلس الجماعي للسعيدية، مع شابين أحدهما مالك سيارة حول ثمن ركنها الذي لم يكن يتجاوز خمسة دراهم، إذ تمسك الحارس بواجب أدائها بينما رأى مالك السيارة وصديقه أن مدة الوقوف لا تستوجب المبلغ المذكور وأن المكان غير محروس أصلا من الناحية القانونية، قبل أن يتطور هذا النزاع إلى ملاسنات، حاول بعض المارة التدخل لتخفيف حدتها، دون جدوى، لتتحول إلى معركة ضارية وتشابك بالأيدي بين الجانبين انتهت بإصابة صاحب السيارة بطعنة خنجر, ليلقى حتفه مباشرة بعد نقله بواسطة سيارة إسعاف تابعة للوقاية المدنية نحو المستشفى الإقليمي الدراق ببركان، متأثرا بنزيف حاد, بسبب عمق الجراح التي أثرت على جانب من أعضائه الحيوية.
محمد المرابطي (السعيدية)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى