حوادث

وفاة النادل المحترق

لقي النادل الذي أضرم النار في جسده على الطريقة البوعزيزية، وسط المقهى التي كان يشتغل فيها بحي العزوزية بمقاطعة المنارة بمراكش، حتفه، مساء أول أمس (الاثنين) بعد أن ساءت حالته الصحية رغم محاولة إنقاذه بمستشفى ابن طفيل بمراكش.
وحسب مصادر “الصباح”، أتت عملية انتحار النادل حرقا، التي شهدتها المنطقة السبت الماضي، احتجاجا على مشغله صاحب المقهى بفعل خلاف بينهما.
وأضافت المصادر ذاتها، أن المصالح الأمنية التابعة لولاية أمن مراكش، باشرت تحرياتها لكشف ملابسات القضية، إذ حلت بمسرح الحادث لاستجماع ما يفيد إجراءات التحقيق، قبل أن تنتقل إلى مستشفى ابن طفيل، للاستماع إلى النادل، إلا أن وجوده في العناية المركزة، بعد إصابته بحروق من الدرجة الثالثة، جعلها تنتظر استقرار حالته الصحية، قبل أن يتدهور وضعه الصحي ويلفظ أنفاسه الأخيرة.
م. ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض